سارة أبي كنعان تشاركنا محطات من سفرها

غالباً ما تتّسم حياتنا بالانشغالات والضغوط، فنسافر كي نفتح قلوبنا ونتعرّف أكثر على العالم. وفي هذا السياق، تتذكّر سارة أبي كنعان رحلتها الأولى حين كانت في التاسعة من عمرها، فقد سافرت عندها إلى إيطاليا، وتحديداً إلى روما والفاتيكان وفلورانسا برفقة والدتها وشقيقها الذي كان يبلغ حينها 6 سنوات.

سارة أبي كنعان تكشف عن مشاريعها الجديدة

أمّا موقع التصوير الأحبّ إلى قلبها، فكان في مدينة لوس أنجليس، حيث صوّرت فيلم A Star In The Desert. من ناحية أخرى، تقول سارة إنّ بيروت هي أفضل مكان للسهر وتمضية أمسيات رائعة، بينما تصف Paris Montmartre بالمكان الأكثر رومانسيّة.

تعرّفي على آخر الاصدارات الفنيّة

أمّا الفندق المفضّل لديها، فهو Encore في لاس فيغاس، علماً أنّها دائماً ما تحتفظ بثوب الحمام من الفنادق التي تزورها. وفي سياق آخر، كشفت سارة أنّ آخر شيء اشترته خلال سفرها هو أكسسوار Mickey Ears من Disney Land – كاليفورنيا.

نسرين طافش: أنا مدلّلة إعلامياً

إعداد: نيكولا عازار
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من مشاهير عرب