هل تعيد ريما فقيه تاج الجمال العالمي إلى بلدها لبنان؟

حلّت ملكة جمال الولايات المتحدة الأميركية السابقة اللبنانيّة الأصل ريما فقيه صليبي مؤخّراً ضيفة ضمن نشرة الأخبار المسائيّة عبر شاشة “أم تي في” اللبنانيّة وكشفت عن خوضها التجربة الجماليّة من جديد. وجاء الإعلان عقب زيارتها لوزير السياحة اللبناني أفيديس كيدانيان حيث تسلّمت مهام منصب رئيسة لجنة ملكة جمال لبنان. وقالت ريما: “لطالما رغبت في أن أخطو هذه الخطوة، خصوصاً بعد فوزي بلقب ملكة جمال الولايات المتحدة الأميركية. أحببت أن أضع خبرتي بهدف إعادة تاج الجمال العالمي إلى بلدي”. وأضافت: “لدينا شابّات جميلات يملكن ثقافة واسعة، ومن خلال خبرتي وجولاتي عالمياً، لمست قيمة الجمال اللبناني على المستوى العالمي”.

اقرئي: الأميرة شارلوت في يومها الأول في الحضانة

وكشفت في الوقت نفسه عن إطلاق موقع إلكتروني يعرض كل ما له علاقة بالمسابقة فقالت: “من هنا أريد أن أتشارك خبرتي مع كل متبارية ستتقدّم من خلال التطبيق الخاص والبريد الإلكتروني للمشاركة في مسابقة ملكة جمال لبنان. كما سأستلم الطلبات شخصياً وسأدعم المشتركات منذ اللحظة الأولى، وأنقل لهنّ كل ما أعرف لرفع مستوى الجمال اللبناني عالمياً بهدف وضع لبنان من جديد على خارطة مسابقة ملكة جمال الكون.

بالفيديو: ما لا تعرفينه عن قصة نجاح أمل بوشوشة

وختمت بالقول: “رسالتي الأكبر هي تمكين المرأة، لذلك أدعو كل فتاة لبنانيّة إلى عدم التردّد والإقبال على المشاركة وسأكون إلى جانبها في هذا التحدي الذي سيزيد ثقتها بنفسها فالثقة بالنفس والإصرار والإرادة وعدم السماع لكل من يحاول إضعاف قدرتي جعلني أصل وأنجح “.

إعداد: نيكولا عازار
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من مشاهير عالميون