صيحة الـVINTAGE دخلت إلى الستائر أيضاً

البحث عن الكمال لدى انتقاء أثاث المنزل وأكسسواراته يعني إيلاء عناية خاصة بالستائر، فهي عنصر أساسي لا تكتمل الغرف من دونه، كما أنّها تحافظ على الخصوصيّة. من هنا، لا بدّ من احترام بعض القواعد لدى اختيارها كي تعكس روح المنزل وتتلاءم مع ديكوره وأكسسواراته. وقد التقينا ناهل سلو، المدير الإبداعي في شركة Sedar العريقة التي تحتلّ مكانة مميّزة في عالم الستائر وورق الجدران في العالم العربي والخليجي، لنستفيد من خبرته ونتعرّف أكثر على أعمال الشركة ومشاريعها المستقبليّة.

ناهل سلو، المدير الإبداعي في شركة Sedar

 

 

تحدّث سلو عن أهمّ المراحل في تاريخ علامة Sedar فاعتبر أنّ «انتقال العلامة من سوريا إلى الخليج كان محطّة بارزة في تاريخها إذ فتح لها آفاقاً جديدة لتقديم خدماتها لشريحة أكبر من الزبائن. وقد سنحت لعلامة Sedar فرص كثيرة من أجل النموّ والتطوّر كما أنّ منحها الامتياز التجاري كان أيضاً نقطة مهمّة في تاريخها إذ جعلها تتوسّع أكثر وأسرع لتطال جمهوراً أكبر خارج منطقة الخليج أيضاً».

اقرئي: كيف تبرزين تحفك وأكسســواراتـــك الـمنزليّــــة؟

الجمع بين الكلاسيكيّة والعصريّة

عن تطوّر شكل الستائر وورق الجدران خلال السنوات الفائتة، قال: «كانت الأذواق تميل أكثر إلى الأسلوب الكلاسيكي إذ ركّز الناس سابقاً على التصاميم المعقّدة والدقيقة والشرقيّة. أمّا اليوم، فقد أصبحوا يميلون أكثر إلى البساطة بعد أن أصبحت المنازل أصغر، لذا، يختار الناس التصاميم الناعمة للاستفادة من المساحة أكثر»، مشيراً إلى أنّه يفضّل الأسلوب الذي يجمع بين الكلاسيكيّة والعصريّة معاً. وأضاف: «نمزج الأسلوب الهندسي مع لمسة من الكلاسيكيّة للحصول على أسلوب الـVintage الذي يشكّل إحدى أبرز الصيحات حاليّاً. كما أنّ الخطوط العريضة في تصميم الستائر وورق الجدران توحي بأنّ المكان أضيق في حين أنّ الخطوط الرفيعة والعموديّة تجعل الجدران والسقف تبدو أطول».

 

سيطرة الألوان الطبيعيّة

تحدّث سلو عن التصاميم والألوان والأقمشة الرائجة لموسم الخريف والشتاء الحالي فقال: «التركيز الأكبر هو على الأنماط والألوان الطبيعيّة والناعمة والتصاميم البسيطة». وحول أهميّة العمل اليدوي في هذا المجال، أكّد أن كل ستائر Sedar مصنوعة يدويّاً إذ يتمّ قصّ القماش وحياكته يدويّاً. كما يتمّ تثبيت القضبان الفولاذيّة والدعائم يدويّاً أيضاً بمساعدة بسيطة من الآلات. والأمر سيّان بالنسبة إلى التطريز على الصندوق الذي يغطّي قضبان الستائر فهو ينفّذ يدويّاً.

المزيد: ‏THE ODD PIECE: الأثاث بلمسة عصريّة ممتعة

ستائر مزدانة بأحجار Swarovski

وعن تزيين الستائر بأحجار الـSwarovski واللؤلؤ وغيرهما من المواد الفاخرة، قال سلو: «لدى دار Swarovski خطّ Swarovski Elements الخاصّ بالأقمشة وقد استخدمنا تلك المجموعة في تصاميم ستائرنا ولقيت بالفعل ترحيباً لدى الزبائن. فالستائر المزدانة بأحجار Swarovski هي بمثابة قطع فنيّة، كما يمكننا اعتماد أسلوب البساطة أيضاً في التزيين بالأحجار. فالكريستال يضفي المزيد من اللمعان والجمال على الستائر التي تليق بغرفة الجلوس مثلاً إذ يمنح الديكور طابعاً مميّزاً وفريداً».

تعاون مع Versace Home

حدّثنا سلو أيضاً عن التعاون مع Armani Casa وVersace Home فقال: «إنّه لشرف كبير لنا أن نتعاون مع دارَي Armani وVersace. Sedar من الشركات القليلة الموزّعة لمجموعات Versace Home وArmani Casa في المنطقة وهذا النوع من التعاونات مهمّ جدّاً من أجل تقديم أفضل خدمة لكل الأشخاص الذين يقدّرون الموضة والتصميم الداخلي».

اقرئي أيضاً: الشيخة هند بنت ماجـد القاسمي: تراثنا إحدى نقاط قوّتنا كإماراتيّين

خيارات المرأة الخليجيّة

تطرّق سلو أيضاً إلى خيارات المرأة الخليجيّة، فأكّد أنّ ذوقها يختلف عن النساء الأخريات إذ تفضّل التصاميم الكلاسيكيّة والقويّة والجريئة بينما تحبّ السيّدات في مناطق أخرى التصاميم البسيطة والناعمة، مستطرداً: «نلاحظ أيضاً أنّ المرأة الخليجيّة تختار غالباً طبعة الأزهار لستائر منزلها».

الستائر تجدّد الديكور

عن الدور الذي تؤدّيه الستائر في تغيير روح الغرفة، رأى سلو أنّ الستائر تجدّد الديكور «فعندما ندخل إلى إحدى الغرف التي لا ستائر فيها، نشعر فوراً بأنّه ثمّة خطب ما في المكان. ننصح زبوناتنا دوماً برفع الستائر نحو السقف ليبدو أطول ممّا هو عليه في الحقيقة لا سيّما في المنازل ذات السقف المنخفض. أمّا لون الستائر فيحدّد حجم الغرفة الإجمالي، فإذا كان اللون فاتحاً ستبدو مساحة الغرفة أكبر، والعكس صحيح أيضاً. وكلّما قلّ استخدام الألوان في الستائر، كلّما بدا المنزل أو الغرفة أكبر».

وبيّن سلو أنّ Sedar تتوسّع أكثر في المنطقة وقد افتتحت مؤخّراً صالات عرض جديدة في مصر وأربيل والكويت.

إعداد: دينا زين الدين
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من ديكور