قياس مؤشّر السعادة في دبي

لا تنفك حكومة دبي تقوم بكل ما يلزم من أجل راحة مواطنيها ومواطناتها وتأمين الخدمات التي يحتاجون إليها في كل المرافق الحكوميّة. وجديد هذه المبادرات إطلاق هيئة الطرق والمواصلات في دبي مبادرة قياس مؤشّر السعادة للمتعاملين عبر تركيب كاميرات ذكية ترصد جودة وفعاليّة الخدمات التي تقدّمها لهم وفقاً لصحيفة “الإمارات اليوم”.

وقد أعلن مدير إدارة الخدمات الذكية في قطاع خدمات الدعم التقني المؤسسي في الهيئة، ماهر شيره، أن المبادرة تهدف إلى قياس مؤشر السعادة من خلال كاميرات ذكية تقوم بتحليل مدى سعادة المتعاملين بشكل تقني، بحيث تعمل على تحليل تعابير وجه المتعاملين من دون تخزينها للحفاظ على الخصوصية، قبل وبعد إتمام معاملاتهم في مراكز الخدمة، ثم قياس مستوى السعادة بشكل فوري ودقيق، ما يساعد على توفير تقارير عن تجربة المتعاملين.

الترشّح لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بات ممكناً

أهداف هذه التقنيّة

ستمكن التقنية الجديدة صناع القرار من اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين الخدمة بشكل مستمر، كما أنه تم تصنيع الكاميرات داخل الإمارات بدقة عالية وهي تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي وتستطيع التقاط صور بمعدل 30 إطاراً في الثانية الواحدة، وفي نطاق 7 أمتار ومحيط رؤية 65 درجة.

الأميرة ريما بنت بندر في منصب رياضي جديد

خصائص الكاميرات

تحتوي الكاميرات على خاصية الاتصال اللاسلكي والبلوتوث وذاكرة تخزين عشوائية داخلية بمعدل 32 ميجا بايت، وتعيد تشغيل نفسها تلقائياً في حال حدوث أي عطل، وتتوفر فيها أيضاً إمكانية الدعم عن بعد لضمان استمرارية عملها على مدار الساعة.

الإعلامية السعودية هيلة الفراج أول معلّقة رياضية

إعداد: رولا حداد
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من أخبار