حدّي من الغيرة لئلّا تدمّرك

قد تتحوّل الغيرة من مشاعر طبيعية إلى مشاعر خطرة تدمّر المرأة وتؤذي علاقاتها مع من حولها. وتختلف أسباب هذه السلبية بين الأفراد، فأحياناً تغارين من زميلة وصلت إلى ترقية لطالما طمحت إليها أو من صديقة حقّقت نجاحاً عجزت بنفسك عن تحقيقه قبلها. وفي الحالات جميعها، تتطلّب الغيرة وضع حدود لها لئلّا تنعكس سلباً على داخلنا من جهة وعلى وجودنا في المجتمع من جهة ثانية.

ما هي المفاجأة التي تحضّرها Dior في دبي؟

واعلمي أنّ تجنّب الغيرة وانعكاساتها السلبية يبدأ من رغبتك في إثبات نفسك بغضّ النظر عمّا يحيط بك. ويكون ذلك من خلال عدد من الخطوات:

Louis Vuitton تبتكر لأحمر الشفاه علبة مميّزة

خذي نفساً عميقاً: كثيرة هي المواقف التي تُشعرك بنوع من الغيرة الآنية، كحين تتلقّى زميلتك وحدها إطراءً في العمل من المديرة نتيجة لمشروع أثمر عن تعاونكما معاً. في حالات كهذه، لا تكون ردود الأفعال المباشرة هي الحلّ الأنسب، لأنّك تكونين في أوجّ غيرتك أو استيائك حتّى. لذلك، احرصي على أخذ نفس عميق مرّات عدّة حتّى تشعري بالهدوء، ثمّ أتيحي لنفسك فرصة التفكير في حلّ مناسب لمشاعرك.

لا تتأثّري كثيراً بمواقع التواصل الاجتماعي: باتت مواقع التواصل الاجتماعي أشبه بكتب مفتوحة تكشف حياة كلّ فرد منّا. لذلك، لا بدّ أن تعلمي أنّ المرأة التي تغارين منها ومن أمور حياتها التي تفصح عنها في صورها وفيديوهاتها لا تكشف لك عن الجوانب المحزنة أو السلبية في حياتها، بل تصوّر لك تفاصيل نحدّدة من دون غيرها. انطلاقاً من ذلك، لا تتأثّري كثيراً بالمنصّات الإلكترونية وتأكّدي أنّ لكل منّا حياة فريدة بحلاوتها ومرارتها.

تجنّبي توجيه الانتقادات: لا تعجبنا عادةً كل الأمور المحيطة بنا، فكيف بالأحرى حين نشعر بالغيرة؟ في كثير من الحالات التي ينتابنا فيها هذا الشعور السلبي، نبادر إلى توجيه الانتقادات، ومن الأمثلة على ذلك حالة صديقتك المقرّبة التي اتّصلت بك منذ أيّام لتخبرك عن زميلة جديدة لها في العمل تقضي وقت الغداء معها وترافقها أحياناً في بعض الاجتماعات. بدلاً من انتقاد هذه الصداقة والنظر إليها بسلبية، اطلبي من صديقتك تعريفك إليها فتتّسع حلقة معارفك.

ركّزي على نقاط قوّتك واعتمدي عليها: بدلاً من التفكير في ما تقوم به الأخريات، ركّزي على نقاط القوّة والمزايا التي تمتلكينها واعتمدي عليها لتطوير نفسك والمضي قدماً، سواء في حياتك الخاصة أو على الصعيد المهني.

إعداد: جانين عساف
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من أخبار