Robbie Williams ممتنّ لكلّ ما يحدث معي

اكتشفي عن قرب المزيد من الصور
1 / 3


The Interview Feed – ترجمة: أرليت صليبا
هو أحد أعضاء فريق البوب البريطاني Take That، وأغنياته من أكثر الأغنيات المنفردة شهرة ومبيعاً في بريطانيا. في نوفمبر من العام 2013، أطلق Robbie Williams ألبومه العاشر Swings Both Ways الذي سرعان ما تصدّر جداول الموسيقى في بريطانيا وعدد من البلدان الأوروبيّة بعدما باع أكثر من 91 ألف نسخة خلال سبعة أيام.
دخل Robbie في موسوعة Guiness بعد بيع 1.6 مليون بطاقة لجولته Close Encouters في يوم واحد. فاز بـ17 جائزة Brit Awards و7 جوائز ECHO Awards وحصل على لقب «أعظم فنان في التسعينات»، كما تم اختياره كأعظم مغنّي بوب على الإطلاق متفوّقاً بذلك على النجم الأميركي الراحل Michael Jackson.

-هل كنت تستمتع بحياتك مؤخّراً؟
كانت الأسابيع الأخيرة من أفضل الفترات في حياتي. لا أزال أعيش أجمل اللحظات لأنّ مبيعات ألبومي الأخير Swings Both Ways مدهشة. لا أصدّق إلى أيّ مدى نال هذا الألبوم اهتمام الناس.

-هذا الألبوم هو تتمّة لألبوم Swing When You’re Winning الذي أطلقته في العام 2001 والذي سجّل أعلى نسبة مبيعات من بين ألبوماتك كلّها. لماذا انتظرت كلّ هذه المدّة قبل أن تطلق ألبوم Swing جديداً؟
لأنّني لم أشعر بهذه الرغبة في ذلك الوقت، ولا أعتقد أنّني قدّمت يوماً أعمالاً متشابهة متتالية. اخترت أن أتبع Swing When You’re Winning بألبوم Reality Killed the Video Star بالاشتراك مع Trevor Horn، ثمّ أطلقت Progress With Take That، تلاه Take the Crown من نوع البوب، إلى أن قرّرت في العام 2013 أن أقدّم ألبوماً جديداً من نوع الـSwing. فبالإضافة إلى أنّني أحبّ أن أنوّع في أعمالي، لقد بلغت مرحلة في حياتي حيث يجب أن يكون كلّ ما أفعله مختلفاً وله هدف.

-هل تكتب الأغاني خصّيصاً لكي تكون أغاني Swing، أم أنّك تكتب ما يجول في خاطرك ثمّ تلحّن الكلمات بما يناسب موسيقى الـSwing؟
الكتابة واحدة من هواياتي المفضّلة، لذلك أكتب ما يناسب كلّ أنواع الموسيقى بدءاً من البوب البريطاني وصولاً إلى الأغاني المسرحيّة والكاونتري. لا أفكّر بنوع الموسيقى ، بل أكتب ما يجول في خاطري. ففي خلال السنتين الأخيرتين، كتبت حوالى مئة أغنية.

-مبيعات ألبومك الأخيرة مرتفعة بشكل خيالي. هل لا يزال هذا الموضوع يهمّك؟
بالطبع، وأكثر من أيّ وقت مضى. ففي المرّة الأولى التي اختبرت بها النجاح، كانت الأضواء مسلّطة عليّ فلم أتمكّن من الاستمتاع بما حقّقته. وقد تسبّب عملي في السابق بالعديد من الحوادث الجنونيّة، لذلك كنت جاحداً بعض الشيء واعتبرت نجاحي من المسلّمات. أمّا اليوم، فأعيش حياة مختلفة تسمح لي بعمل كلّ ما أرغب فيه ساعة أريد. وقد بلغت مرحلة من حياتي حيث أصبحت ممتنّاً لكلّ ما يحدث. لذلك، أشعر بفخر كبير لأنّ ألبومي يحتلّ المرتبة الأولى.

-تبدو سعيداً هذه الفترة!
اختلفت حياتي بشكل كبير بفضل زوجتي وابنتي. ويبدو أنّ كلّ ما كنت أحاول الهرب منه في السابق، ساهم في أن أصبح الرجل الناضج الذي أنا عليه اليوم. ولا أصدّق أنّني سأحتفل قريباً بسنتي الخامسة والعشرين في هذا المجال، ولا أزال أعتبر واحداً من الوجوه البارزة في عالم صناعة الفن.

-Swing Both Ways هو الألبوم الألف الذي يحتلّ المرتبة الأولى على قوائم الموسيقى البريطانيّة. فماذا يعني لك ذلك؟
لا شكّ في أنّه تزامن جميل لفت انتباه محبّي الموسيقى، لكنّني لا أعرف ما يعنيه ذلك. فمن حقّق الهدف الألف في الدوري الإنكليزي الممتاز؟ لا أعرف ولا أعتقد أنّ ذلك أمر هام. فما يهمّني هو أنّ ألبومي احتلّ المرتبة الأولى وحقّق نسبة مبيعات عالية.

-كان ألبوم Songs for Swingin’ Lovers! لـFrank Sinatra أوّل ألبوم يحتلّ المرتبة الأولى في العام 1956. هل تعتقد أنّ ذلك دليل على حبّ الناس الدائم لموسيقى الـSwing؟
لا شكّ في أنّ هذا النوع من الموسيقى يجذب الجميع. ففي حين أنّ عالم الموسيقى اليوم يعجّ بالأشخاص الذين يقومون بأي أفعال ويسخرون من كلّ شيء بهدف لفت الأنظار، أعتقد أنّ السوق احتفظ بمكان للترفيه الوسطي الذي يعيدنا إلى زمن البساطة.

-صدر ألبوم Gary Barlow بعد أسبوع من ألبومك. فهل هناك تنافس بينكما؟
لطالما قلت إنّني أريد أن أبيع مليون ألبوم وألبوم، وأريد لـ Gaz أن يبيع مليوناً. أنا أتنافس مع كلّ شخص يعمل في هذا المجال، وعندما أكون وGaz معاً، نكون أعزّ الأصدقاء ونتمنّى التوفيق لأحدنا الآخر، أعتقد أنّ نجاحاتنا الفرديّة تفيدنا كفرقة. وأكرّر أنّني وGaz من أعزّ الأصدقاء وأتمنّى له النجاح في ألبومه الجديد، لكنّني وبكلّ صراحة، أريد أن يتفوّق ألبومي على ألبومه. أحبّه كثيراً لكنّني أريد أن أحقّق نسبة مبيعات أعلى.

-قدّمت مؤخّراً عرضاً على مسرح London Palladium. ماذا يعني لك ذلك؟
كان بمثابة حلم يتحقّق. شعرت بأنّني أقدّم عرضاً يشبه العروض التي كنت أحبّ مشاهدتهافي منزل جدّتي عندما كنت أبلغ 10 أعوام. في الواقع، أشعر اليوم بأنّني وصلت إلى المكان الذي يجب أن أتواجد فيه.

-هل ستكون جولتك الموسيقيّة المقبلة شبيهة بالعرض الذي قدّمته في الـPalladium؟
نعم. سنبدأ الجولة من لندن في شهري يونيو ويوليو. وسنقدّم هذا النوع من العروض الترفيهيّة الخياليّة.



شاركينا رأيكِ