القهوة الخضراء أكثر صحّة

تعتبر القهوة البنيّة المشروب المفضّل لدى كثيرات منا، وقد نشعر بالكسل والنعاس إذا لم نحتسيها صباحاً، وهي تحتوي على فوائد عديدة منها تحسين مستوى الطاقة والذكاء، حرق الدهون، تحسين الحالة المزاجية وغيرها من المنافع. ولكن هل تعرفين ما هي القهوة الخضراء وما منافعها؟

الفرق بين القهوة الخضراء والقهوة العادية

القهوة الخضراء هي حبوب القهوة التي لم يتم تحميصها وتحويلها إلى اللون البني، وما يميّزها هو احتواؤها على مادة الكلوروجينيك التي تتأثر بالحرارة فتقل في القهوة المحمصة.

وقد أثبتت الأبحاث مؤخراً أن وجود هذه المادة الكيميائية الحمضية هو ما يعطي القهوة الخضراء خصائصها وصفاتها في موضوع تعزيز الصحة، إذ تبين أن مادة حمض الكلوروجينيك تعزز صحة القلب والشرايين وتساعد على حرق الدهون في الجسم وتنظم نسبة السكّر في الدم.

ما هي حمية باليو Paleo؟

أيهما أفضل؟

في دراسة جديدة حول القهوة، أوضحت خبيرة التغذية الألمانية “آنتيه جال” أنّ القهوة الخضراء تحتوي على القليل من الكافيين مقارنة بالقهوة المحمصة، ومع ذلك تساعد على اليقظة والانتباه، مشيرة إلى أنها تتفوق على القهوة المحمصة من حيث المواد الفعالة التي لا يتم فقدانها بسبب التحميص، مثل حمض الكلوروجينيك.

8 أمور لا تقومي بها مباشرة بعد تناول الطعام

ولفتت “جال” إلى أنّ حمض الكلوروجينيك يندرج ضمن مضادات الأكسدة، لذا فهو يعمل على تقوية جهاز المناعة، كما ويساعد على إنقاص الوزن والتمتع بالرشاقة، موضحة أن حمض الكلوروجينيك قد يتسبب في تهيج المعدة والأمعاء مسبباً الشعور بالغثيان، لذا على أصحاب المعدة الحساسة الحذر عند شرب القهوة الخضراء.

اجعلي قهوتك مفيدة وصحيّة

 

إعداد: رولا حداد
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من صحة