اكتشفي السكّري قبل 20 عاماً من الإصابة به

لم يعد السكري مجرّد مشكلة صحية في حياتنا اليوم، إذ يرتفع معدّل الإصابة به في المجتمعات المختلفة سواء على مستوى العالم أو على مستوى منطقتنا العربية. غير أنّ الدراسات في هذا المجال لا تتوقّف وتعد عاماً تلو الآخر بنتائج إيجابية.

من هي أغنى المشاهير البريطانيين؟

أمّا مؤخّراً، فقد توصّلت دراسة جديدة أجراها أطبّاء يابانيون إلى إمكانية الكشف عن العلامات المبكرة لسكّري النوع الثاني قبل 20 عاماً على تشخيصه. فأبرز علامات هذا المرض تتمثّل في ارتفاع نسب السكر في الدم ومقاومة الأنسولين. ولأنّ معظم المصابين يمرّون بمرحلة ما قبل السكّري، يمكن الاستناد إلى نتائج التحاليل لمعرفة أعراض الداء قبل 20 عاماً من الإصابة.

آبل تطرح أوّل جهاز مصنوع من مواد أعيد تدويرها

وكانت الدراسة الطبّية اليابانية هذه قد شملت أكثر من 15 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 30 و50 عاماً مع متابعة استمرّت لـ11 عاماً. وشخّص الأطباء إصابة أكثر من ألف شخص بالسكّري، إذ عانوا من ارتفاع في نسبة السكر ومن مقاومة الأنسولين.

ولا بدّ من القول إنّ هذه الدراسة في غاية الأهمّية، لا سيّما مع ازدياد انتشار السكّري في بلداننا.

إعداد: جانين عساف
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من صحة