أفضل الطرق لتمنعي خطر الحرّ الشديد على صحتك

الحر الشديد خطر على صحتك. لكن يمكنك اعتماد بعض الطرق للحد من تأثيره. فهو يسبب الأذى للكثير من الأشخاص سنوياً بحسب تقرير لصحيفة “دايلي ميل” البريطانية. وقد أفاد بأن ضربة الشمس هي من أبرز التأثيرات وأكثرها خطورة. فكيف تتجنبينها؟

ما لا تعرفينه هو أنه  يمكن ضربة الشمس أن تسبب الهذيان وانتفاخ الأعضاء الحيوية. كما أنها قد تؤدي إلى إصابة الدماغ بأضرار دائمة.

اقرئي شعرك يكشف أسرار صحتك… هذا ما يقوله

لكن لا تخافي، يمكنك تجنب كل ذلك إذا قرأت الرسائل التي يبعث بها جسمك إليك بشكل جيد. وفي حال لاحظت بعض الأعراض غير الجيدة، الأفضل أن تبدئي بتبريده بشكل تدريجي وأن تشربي الماء.

أمراض الحر… تعرفي إليها

إذاً تعيشين في منطقة حارة ولهذا لا بدّ لك من التعرف إلى أبرز أعراض ضربة الشمس. والمهم أن تحافظي على رطوبة جسمك قدر الإمكان.

وتذكري أن جسمك يتمتع بقدرة مدهشة على التكيف مع الظروف الخارجية. ولهذا يمكنه عادة أن يعدّل درجة حرارته من خلال التعرق وتغير الدورة الدموية. ففي حالات الحر الشديد يدفع المزيد من الدم الحار نحو السطح لكي يمنع ارتفاع حرارة الأعضاء الحيوية.

وهكذا تتفتح الأوعية الدموية وتتسع. وهذا ما يجعل لون بشرتك يصبح أحمر. كذلك يزيد جسمك في أيام الحر من إفراز العرق لكي تشعري بالقليل من البرودة. فكلما تبخرت نقطة منه تستهلك القليل من الحرارة. ولهذا فإن العيش في الأماكن الرطبة يجعل عملية التبخر هذه صعبة، ما يعني أنّك تشعرين بالمزيد من الحر.

لكن انتبهي! في حال انسداد الغدد العرقية لديك، لا يمكن العرق الوصول إلى الجلد. ولهذا يلتهب الأخير وتظهر عليه البقع الحمراء. وقد يترافق هذا مع شعور بالوخز.

اقرئي هذا هو المشروب الذي يساعدك على خسارة 5 كيلو في أسبوع

ومن الممكن أن يحدث هذا في حال كنت ترتدين ملابس ضيقة. إذاً احرصي على اختيار تلك المصنوعة من مواد خفيفة يمكنها أن تسمح للهواء بالوصول إلى جسمك في أيام الحر.

وفي حال لم تحصلي على الكمية الكافية من الماء في الأيام الحارة، قد تصاب عضلاتك بالجفاف. ومن الممكن أن تعاني من الانقباضات المؤلمة. وقد يؤدي هذا إلى شعورك بالإنهاك الذي يترافق مع الغثيان والضعف والصداع وأحياناً التقيؤ.

ولا تنسي أن جفاف بشرتك هو الإشارة الأولى إلى أن جسمك لم يعد قادراً على تعديل حرارته بنفسه وأن عليك أخذ الإجراءات اللازمة. فإذا وصلت درجة الحرارة إلى 40 مئوية، من الممكن أن يحدث هذا عطلاً دائماً في عمل الكلى، القلب، العضلات أو حتى الدماغ.

في هذه المرحلة لا بدّ من بدء العلاج بأخذ هذه الخطوات العاجلة: نزع كل الملابس الزائدة، الدخول إلى مكان مبرد بشكل معتدل من أجل عدم تعريض الجسم لصدمة حرارية. ويمكن أيضاً الاستحمام بماء منعش.

اقرئي مفاجأة – الكافيين يختبئ في هذه الأطعمة أيضاً! إليك البدائل

أما إذا لم يكن هذا ممكناً فمن الضروري وضع الماء البارد على نقاط محددة مثل الأوردة والعقد اللمفوية في مناطق الرأس والإبطين.

ومن المهم أيضاً شرب الماء دائماً وارتداء ملابس واسعة وتطبيق كريم الحماية من أشعة الشمس.

إعداد: سناء دياب شرارة
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من صحة