بعد الشعر والبشرة... فوائد كثيرة للزيوت على شفتيك

تسمعين كثيراً عن فوائد الزيوت من الناحية الجمالية. فكم من مرّة نصحتك صديقتك بنقع شعرك لمدّة ثلاثين دقيقة بزيت الزيتون مثلاً لترطيبته وتعزيز صحّة فروة الرأس! وكم من مرّة فضّلت اختيار الزيوت، سواء الطبيعية منها أو الموقّعة من علامات تجارية، لترطيب بشرتك وتحسين نعومة ملمسها. 

ولكن، هل فكّرت يوماً في ابتياع الزيوت المخصّصة للعناية بالشفتين؟ 

والسؤال الذي يطرح نفسه، لماذا أستخدمها وأتمسّك بها؟

من جهة أولى، لا تضمّ الشفتان أي غدد منتجة للدهون والزيوت ما يعني أنّهما بحاجة دائمة إلى الترطيب. وأفضل منتجات تضمن لك ذلك هي الزيوت المخصّصة لها من دون سواها. ولو اعتقدت أنّ الزيوت ستعكس ملمساً دبقاً مزعجاً عليهما، تكونين مخطئة لأنّ العلامات كرّست كل جهودها في السنوات الأخيرة لتقدّم تركيبات مريحة وغير لزجة.

بالإضافة إلى ذلك، تستطيعين اختيار تركيبة ملوّنة فلا تضطرين بذلك إلى وضع أحمر شفاه. وتستطيعين اللجوء إلى هذا الخيار حين ترغبين في إطلالة لامعة لشفتيك بعيداً عن المات. 

وقبل استعمال الزيوت، أنصحك دائماً بتقشير شفتيك للتخلّص من الخلايا الميتة على سطحهما ولتجهيز طبقة صحية مستعدّة لامتصاص الفوائد الإيجابية. وبالنسبة إليّ، أفضّل في كثير من الأحيان تطبيقها قبل النوم فأتيح لشفتيّ امتصاص التركيبة لأطول وقت ممكن فتستعيد صحّتها في اليوم التالي تماماً كما مع مستحضرات العناية بالبشرة.

ولأنّ الزيوت مستحضرات جوهرية لهذه المنطقة الحسّاسة من الوجه، تقدّم علامات تجارية كثيرة تركيبات ثورية منها تضمن للمرأة الأفضل دائماً. ونذكر منها على سبيل المثال:

Love Oil For Lips من Kiehl's

Lip Treatment Oil من Hourglass لدى سيفورا

Instant Light Lip Comfort Oil من Clarins

Volupté Tint-in-Oil من YSL Beauté

وعادةً ما تحرص العلامات على ضمّ مختلف الزيوت في تركيبة واحدة كزيت الجوجوبا مثلاً وزيت جوز الهند وزيت اللوز. 

انتبهي!

ننصحك بتدليل شفتيك بالزيوت المخصّصة لها وليس بزيوت الوجه، لأنّ تركيباتها تأتي معزّزة بمكوّنات إضافية قد تضمن امتلاءهما أو نعومتهما... أمّا إن كانت بشرتك دهنية، فانتبهي إلى كمية الزيت التي تضعينها فلا تتجاوز الشفتين وتطال البشرة وتسبّب لها ملمساً لا ترغبين فيه.

اقرئي المزيد: ما يجب أن تعرفيه عن ترطيب الشفتين