أنابيلا هلال تأسرنا بلوكات عصريّة...إليك تفاصيل إطلالاتها

بجمال وأناقة لا يوصفان، أطلّت أنابيلا هلال في جلسة التصوير مع «هيا» لتأسرنا بلوكات عصريّة تعبّر عن امرأة اليوم. فلندخل أكثر في تفاصيل إطلالاتها الجماليّة المختلفة مع خبيرة المكياج رولا بغدادي ومصفّف الشعر نوّاف الأسعد لدى صالون عمرو ومسنقة الموضة ريبيكا كنعان.

المكياج مع رولا بغدادي
تماشياً مع شخصيّة أنابيلا المرحة والطبيعيّة، اختارت خبيرة المكياج رولا بغدادي أن تعمل على إطلالة ناعمة لنجمة الغلاف. وقد اعتمدت ألوان النيود سواء الزهري أو البني، ما عكس تألّقاً ناعماً بامتياز وإشراقة مثاليّة. وقد كشفت بغدادي عن إحدى الحيل التي تستخدمها لماكياج أنابيلا، ألا وهي وضع الرموش الاصطناعيّة من منتصف العين وحتّى آخرها. وفي هذا الإطار، أشارت رولا إلى أنّ الضحكة لا تفارق ثغر أنابيلا ما يدفعها إلى التعاون معها وإلى تطبيق مكياج يحاكي شخصيّتها للحفاظ على جمالها الطبيعي وإبراز ملامحها.

الشعر مع نوّاف الأسعد
أشار مصفّف الشعر نوّاف الأسعد بدوره إلى شخصيّة أنابيلا المرحة والعفويّة، ما دفعه إلى اختيار التسريحات الطبيعيّة. وقد مزج بين الأسلوب الرسمي وغير الرسمي، ما يمنح المرأة أفكاراً تستطيع اعتمادها لمختلف المناسبات هذا الموسم، فرأينا مثلاً تسريحة ذيل الحصان والشعر المنسدل.

منسّقة الموضة: ريبيكا كنعان
الفكرة الأولى التي تراود منسّق الموضة عندما يكتشف أنّه سيهتمّ بإطلالة وصيفة أولى وإعلاميّة هي اختيار الفساتين المنمّقة، ولكنّ أنابيلا مختلفة، فهي أمّ أيضاً. وبينما كنت أسير في أنحاء متجر snosniboR، اتّخذت الأمور مساراً مختلفاً تماماً. فقد بدأنا بإطلالة الغلاف الساحرة وقد تتوقّعين أن تكون الإطلالات الأخرى راقية ومستوحاة من قصص الخيال، إلّا أنّك ستكتشفين العكس أي الإطلالات غير الرسميّة التي تتميّز بطابع جريء وقوي. فقد أردنا أن نظهر أجواء من التحرّر والراحة فهذا ما تريد المرأة أن تراه في يومنا هذا. وفي ظلّ وتيرة الحياة السريعة، من المفيد أن ننعم بقليل من الاسترخاء والهدوء.