‏SHAWNA MORNEAU... من إرث إماراتي إلى جوهر علامة

نجحت Shawna Morneau في توظيف خبرتها في عالم الطبّ التجميلي لإطلاق علامة Hammamii الخاصة بها. غير أنّها لم تختر مساراً اعتياديّاً، بل جالت عالم الأعشاب والتوابل المنسيّة في الإمارات العربيّة المتّحدة، وحوّلت هذا الإرث العربي إلى جوهر أفخر المنتجات. لذلك، اخترنا أن نتعرّف إليها أكثر وأن نغوص في علامتها الفريدة.

7 خطوات ضرورية لتعزيز شباب إطلالتك

كيف أطلقت العلامة الخاصة بك؟ أدخلينا أكثر في التفاصيل.

انبثقت العلامة بعد 6 سنوات من البحث والتطوير، 6 سنوات أمضيتها بين الشعوب البربريّة في جبال الأطلس في المغرب. وانغمست، في تلك الفترة، في الثقافة الجميلة والتقاليد العميقة الخاصة بالإمارات. وقد دفعتني سنوات خبرتي في عالم السبا الفاخر ومعرفتي بالكيمياء التجميليّة إلى اكتشاف الموارد الوفيرة للأعشاب والتوابل المنسيّة في الإمارات العربيّة المتّحدة. وهكذا، أبصرت علامة Hammamii النور.

لا شكّ أنّك منبهرة بالثقافة الإماراتيّة، علماً أنّك كنديّة الأصل، فقد اخترت إطلاق أوّل علامة تجاريّة للعناية بالبشرة باستخدام مواد محليّة من الإمارات!

بعد أن عشت 4 سنوات في الشرق الأوسط، تمكّنت من استكشاف وعيش الثقافة والتراث الغنيّين اللذين تشتهر بهما الإمارات. وقد زرت عائلات إماراتيّة محليّة من الشمال وصولاً إلى الجنوب فأذهلتني القصص التي سمعتها. وأكثر تقليد أذكره هو طقوس الزفاف الجميلة التي ألهمتني لإطلاق طقوس حمّام الزواج.

ما هي المواد المحليّة المميّزة التي تستخدمينها في التركيبات؟

من أبرز المنتجات المحليّة التي نستخدمها حليب الإبل الذي نستقدمه من مزرعة إبل محليّة والحمضيّات من الفجيرة والتمور من رأس الخيمة وقهوة أرابيكا ومجموعة متنوّعة من الأعشاب والتوابل المحليّة كالزعتر والسماق وغيرهما...

لهذا السبب تفتحين فمك عند تطبيق الماسكارا

كيف تختارين المكوّنات؟ وأيّها تفضّلين؟

أوّل وأهمّ سؤال أطرحه على نفسي حين أختار المكوّنات الخام، ما إذا كانت آمنة للأكل. فنحن ننسى أنّ بشرتنا هي أكبر أعضائنا الحيّة فنغذّيها بالمواد الكيميائيّة والبارابين والحشوات الاصطناعيّة الضارّة. أمّا المكوّن الذي أفضّله، فهو فاكهة التمر التي يقلّل من شأنها حين يتعلّق الأمر بالعناية بالبشرة. ففي العصور القديمة، كانت ثمار التمر غذاءً أساسيّاً للقبائل البدويّة لمساعدتها على العيش والحفاظ على قوّتها خلال السفر في الصحراء المحرقة. وهي تحتوي على الفيتامينات والمعادن القويّة التي لا تقوّي جهاز المناعة وحسب، إنّما تقاوم أيضاً الأكسدة وأضرار الجذور الحرّة.

من يساعدك على اكتشاف هذه المكوّنات جميعها علماً أنّك أجنبيّة؟

في الواقع، اكتشاف مكوّنات جديدة هو شغفي. فأنا مذهولة بالاستعمالات التاريخيّة للأعشاب والنباتات، وهو أمر أستمتع باستكشافه في كل بلد أزوره. المرّة الأولى التي تعرّفت فيها على مكوّنات استثنائيّة كانت في جبال الأطلس وأسواق شمال أفريقيا. بعد ذلك، زرت مركز زايد للأبحاث العشبيّة في أبوظبي واكتشفت عدداً من الخضرة والنباتات الصحراويّة المنسيّة.

أخبرينا أكثر عن المنتجات التي تقدّمها علامتك. كيف تعكس طقوس الحمّام التقليديّة؟

قدّمنا حتى الآن 5 مجموعات تمثّل كل منها عناصر الحمّام الأساسيّة. تهتمّ المجموعة الأولى Purity بتنظيف البشرة بعمق وتنقيتها، في حين أنّ المجموعة الثانية Protect خاصة بالعناية بالوجه في البيئة الدافئة. أمّا المجموعة الثالثة Nourish، فتشمل حليباً وزيوتاً للجسم وتساعد على تجديد الجلد. وفيما استوحيت مجموعة Mask من مختلف ثقافات المنطقة وشملت مكوّنات متنوّعة كالكركمين والحناء والتمر وغيرها، ضمّت مجموعة Exfoliate أعشاباً وتوابل مختلفة بالإضافة إلى أملاح من بحر العرب.

دفعك التزامك باكتشاف المواد المحليّة الخام إلى التعاون مع فنّانة الحناء المتمركزة في الإمارات أمرين وحيد لتصميم علب المنتجات. أخبرينا أكثر عن هذا التعاون.

كون أمرين (GirlyHenna) فنّانة الحناء الأولى في دول مجلس التعاون الخليجي، التقيتها للمرّة الأولى بعد أن دعيتها إلى منزلي لأمسية حناء. وانذهلت بموهبتها وإبداعها ولطفها. وبما أنّ علامتي التجاريّة محليّة، رغبت في إدخال أكبر قدر ممكن من العناصر المحليّة وعلمت أنّني لا أريد سوى أنماط أمرين التقليديّة لمنتجات Hammamii. وهكذا، بات لكل مجموعة من مجموعاتنا تصميم حناء خاص بها.

6 دروس تتعلمينها من مزين شعر ميغان ماركل

ما هي خططك المستقبليّة للعلامة ولتوسّعها حول العالم؟

سنستمرّ في تعزيز تواجدنا في منتجعات السبا والفنادق الفاخرة في أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. ورغبةً في نشر التوعية، سنتعاون إستراتيجيّاً مع 5 مؤسّسات شهيرة قبل نهاية العام 2018.