هل ستتمثّل الدور والعلامات العالمية بـClinique La Prairie؟

تعاونت علامة Clinique La Prairie، الوجهة العالمية الشهيرة في مجال خدمات العناية بالصحّة والعافية، مع معهد غليون للتعليم العالي، المعهد العالمي في إدارة الضيافة، وذلك لتطوير مبادرة تحمل اسم "العافية وإدارة الأعمال".

مبادرة رمضانية تطلقها وجوه هذا العام

وبهدف التركيز على العافية والاستدامة، تشمل هذه المبادرة مجموعة برامج تعليمية على المستوى التنفيذي كما وتركّز على تطوير دراسات جدوى ومعايير أفضل في المجال ذاته لتتيح للطلاب جميعهم اكتساب مهارات وممارسات عميقة في السبا الطبي.

وقد أوضح السيد سيمون جيبرتوني، الرئيس التنفيذي لعلامة Clinique La Prairie، تعليقاً على هذه الخطوة الجديدة: "تفتخر علامة Clinique La Prairie بالمشاركة في إطلاق برنامج "العافية وإدارة الأعمال" الجديد الذي يقدّمه معهد غليون للتعليم العالي. فاليوم، نرى أنّ الجميع مهتمّ بمسائل الصحة والعافية. من هذا المنطلق، تسمح وحدة الدراسة الجديدة هذه للطلاب باكتساب فهم عميق لهذا القطاع الشيّق. وسوف تؤدي علامة Clinique La Prairie دوراً فعالاً في دعم البرنامج وتشجيع هذا المشروع بالكامل".

هكذا ورثت ابنة هدى قطّان حبّ الجمال عن والدتها

وفي تفاصيل أكثر حول البرنامج، لا بدّ من القول إنّه يوفّر تجربة تعلّم عبر الإنترنت وصفوفاً في الكلية وورش عمل معدّة حسب الطلب وخدمات استشارية للمدراء والقادة في مجال العافية والضيافة.

مريم سعيد: 3 نصائح لبشرة نضرة في رمضان

أمّا السؤال الذي يطرح ذاته: هل ستسير دور عالمية وعلامات شهيرة أخرى على خطى Clinique La Prairie لتشارك مهاراتها وخبراتها مع عالمين آخرين يخوضون مجال أنشطتها ذاته، سواء كان الجمال أو العناية بالبشرة أو غيرهما؟