J'ADORE ABSOLU...تركيبة ممتعة على إيقاع الانتعاش

تحوّل عطر J’adore من Dior إلى أيقونة في عالم العطور بكل ما للكلمة من معنى، لا بل أصبح مرجعاً مطلقاً لكل امرأة شامخة. أمّا هذا الموسم، فندخل مع الدار العالميّة فصلاً جديداً على إيقاع J’adore Absolu.

العطور تترجم الفخامة بأوجه مختلفة

من الأمس إلى اليوم

لا شكّ أنّ ابتكار أيقونة يتطلّب وقتاً كثيراً وإقبالاً كبيراً. وهذا تماماً ما نجح في حصده عطر J’adore الذي قدّمته دار Dior منذ سنوات وحوّلته إلى مرجع مطلق بين النساء. نعم، فهو يجسّد الحقبات جميعها والمواسم كلّها ويعبّر عن الأساليب والمزاجات كافة من دون استثناء. أمّا فضل هذا الترحاب الكبير، فيعود إلى مكوّنات تركيبته المختارة والمصقولة بعناية لتغمر النساء حول العالم بمتعة رائعة من خلال قطرة واحدة وحسب.

أمّا اليوم، فالأنوثة المتجذّرة فينا تجد لنفسها طريقاً جديداً لا بل تفتتح لها فصلاً جديداً مع J’adore Absolu. وها هي تنادي النساء المستقلّات والمنتصرات اللواتي تسعى Dior من أجلهنّ نحو التجدّد المستمرّ وتحوّل المستقبل إلى فرص من أجلهنّ.

كيف تأسرين قلب شريكك برائحة عطرك؟

تركيبة جديدة ثمرة عمل مبدع

J’adore Absolu هو عبارة عن تركيبة مترفة وممتعة تتراقص فيها الخلاصات العطريّة على إيقاعات الانتعاش كما لم يسبق لها مثيل. فالعطّار المبدع François Demachy عمل على جوانب العبير الزهري كلّها ورأى عمله من وجهة نظر الذوّاقة وعشّاق العطور. وفي هذا التحدّي الجديد، حرص على ابتكار إيقاعات متناسقة بين الأزهار الحسيّة والغنيّة فابتكر لمسة من الخفّة والانتعاش.

مزيج متناسق لروعة لا توصف

وعن عطر J’adore Absolu، قال Demachy: «يجسّد العطر قصيدة تحاكي الخلاصات العطريّة المعبّرة لعبير الأزهار التي تتطلّب التعامل معها بدقّة. لا يمكنك العمل معها جميعها بالطريقة نفسها، إذ يجب أن تخلق الفروقات الدقيقة والحوارات. أردت في هذه التركيبة أن تبرز الحدّة الكاملة للياسمين. فهي تتميّز بعبير حيواني وبعبير الفواكه وتأتي مفعمة بأشعّة الشمس. وعندما تترافق مع الدرجات العطريّة العسليّة للبرتقال والورد، تتميّز بنفحات مترفة شبيهة بالرحيق».

نعم، كرحيق طبيعي وحسّي برزت درجات الياسمين من جوانبها جميعها وامتزجت بخلاصة المغنوليا القويّة لتكشف عن طابع عطري لا يقاوم.

Dior تختار كارا ديليفين لتمثيل أحد مستحضراتها الجمالية

قارورة ذهبيّة تجسّد الحياة

لا بدّ من القول إنّ قارورة J’adore حافظت على رمزيّتها من خلال تضاريسها وجمالها الشفّاف. غير أنّه تمّ استبدال عقدها الذهبي بشكل جديد مفعم بالأحاسيس، وها هي تبصر النور من خلال موجة مشاعر أنثويّة تأسر الأضواء.