عطر 212 نفحات أيقونيّة في تجدّد مستمرّ

بدأت حكاية عطر 212 من Carolina Herrera في العام 1997، بعد أن انضمّت Carolina Herrera de Báez إلى الدار العالميّة ورغبت في ابتكار عطر يحاكي روح نيويورك لا بل يترجمها في لغة العبير. غير أنّ هذا الإصدار طبع منذ ذلك الوقت بصمة خاصّة حول العالم، فتقدّم على مدى سنوات في نسخات متجدّدة للرجال والنساء على حدّ سواء. 

قارورة مانهاتن

تحوّلت أوّل نسخة من عطر 212 في العام 1997 إلى مرادف للحيويّة والطاقة والأناقة، وهي عناصر ترتبط ارتباطاً وثيقاً بمانهاتن. ولأنّ الإصدار عكس تماماً جاذبيّة المرأة وأنوثتها، استمرّت دار Carolina Herrera في تقديمه بحلل جديدة مع مرور السنوات.

حلل متجدّدة

بعد النجاح الكبير الذي حقّقه العطر بين النساء، اختارت Carolina Herrera تقديم أوّل نسخة رجاليّة منه في العام 1999. ثمّ، في العام 2004، أزيح الستار عن 
212 Sexy لإظهار الوجه الآخر من العطر. ولا بدّ من القول إنّ نسخات متجدّدة استمرّت في الظهور في الأعوام 2010 و2014 و2016...

أجواء مرحة مؤخّراً


على الرغم من تاريخه الطويل، نجح العطر في حجز مكانة له بين العطور الأيقونيّة العالميّة. وفي العام 2019، قدّمت Carolina Herrera نسخته الأخيرة 212 Party Fever لتعبّر عن المرح والجنون اللذين يرافقان الحفلات، من خلال الياسمين والمسك وخشب الصندل.