تجميل شحمة الأذن أغرب صيحة على الإطلاق
اكتشفي عن قرب المزيد من الصور
1 / 2

يشهد عالم الجمال صيحات تجميلية كثيرة ترتبط بشكل الأنف أو الحاجبين أو الوجنتين. إلا أن آخر هذه الصيحات هو أكثرها غرابة. فقد شاعت أخيراً صيحة تجميل شحمة الأذن من خلال تصغير حجمها.

اقرئي: أغرب صيحات الجمال… حاجبا ذيل السمكة

وأطلقت هذه الصيحة كريس جنير والدة نجمة تلفزيون الواقع كيم كرداشيان. فقد خضعت لعملية تصغير لشحمة أذنيها مباشرة خلال البرنامج الشهير Keeping Up with the Kardashians.

وقالت إنها فعلت ذلك لتصبح أذناها ناعمتين وجذابتين ولتتمكن من تزيينهما بأقراط ماسية كبيرة الحجم. وسواء كانت تتكلم بشكل جدي أم تمزح، فالصيحة انتشرت فعلاً في أوساط نساء كثيرات.

اقرئي: لإطلالة الحاجبين تعرّفي على أحدث التقنيّات

أما السبب الذي قد يدفع المرأة للخضوع لهذه العملية، فهو تمدّد شحمة الأذن التي تحتوي على نسبة مهمة من الدهون بسبب وضع أقراط ثقيلة أومع التقدم في العمر. لذا، يقوم الجراح التجميلي باستئصال جزء من تلك الدهون قبل إعادة تقطيب الجلد. ويجري كل ذلك بعد تلقيك التخدير الموضعي.

اقرئي: لمسات برّاقة لإطلالة رائعة

والخبر السار هو أن هذه العملية لا تستغرق أكثر من 20 دقيقة إلا أنه لا يمكن الحصول على النتيجة النهائية إلا بعد مرور 6 أشهر. كذلك، يجب الانتظار لمدة 6 أشهر أخرى قبل ثقب الشحمة لتزيينها بالأقراط مجدداً. ولا تنسي أنه يمكن لذلك أن يمنحك إطلالة أكثر شباباً وحيوية.

إعداد: سناء دياب شرارة
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من صيحات