حب شباب، انسداد المسام… ما العلاقة بين هاتفك الجوال ومشاكل بشرتك؟

ما العلاقة بين هاتفك الجوال ومشاكل البشرة؟ هذا السؤال أجاب عليه اختصاصيو بشرة أميركيون. فمن المعروف أن الهواتف الخليوية تعتبر موطناً مهماً للبكتيريا الضارة. ولهذا فهي قد تسبب ظهور الشوائب والبثور. وإليك المزيد.

اقرئي أقنعة وجه تستحقّ تجربتها هذا الموسم

كلما أردت استخدام هاتفك الخلوي لا تنسي أنه ينقل إليك البكتيريا أكثر مما تفعل الحمامات العامة. وهذا ما توصلت إليه دراسة أميركية.

فقد نشرت صحيفة “هافنغتون بوست” نتائج هذه الدراسة الحديثة حيث أشارت إلى أنه يمكن الأوساخ التي يلتقطها الهاتف الجوال أن تؤثر سلباً على جمال البشرة وأن تسبب إصابتها ببعض الأمراض.

ونقلت الصحيفة عن اختصاصية الجلد الأميركية الدكتورة أيستي وليامز قولها: “يمكن الأوساخ التي تتراكم على الهاتف الجوال أن تسبب انسداد مسام. البشرة وهذا ما يؤدي غالباً إلى ظهور البثور وحب الشباب”.

وفي الإطار نفسه أضاف طبيب الجلد جوشوا زيكنر للصحيفة: “عندما تضعين الهاتف على مقربة من وجهك، تمتزج الأوساخ مع الزهم وجزيئات مستحضرات الماكياج. وهذا ما يسبب الالتهابات وانسداد مسام البشرة”.

اقرئي جويل مردينيان: هكذا أعتني ببشرتي

ورجح الاختصاصيان أن يكون نمو البثور على جانب واحد من الوجه ناتجاً عن استخدام الهاتف الجوال. ولهذا نصحا بتنظيف الهاتف بانتظام وبالعناية بالبشرة التي تلامسه.

كما أشارا إلى أنه من الأفضل استخدام سماعات الأذنين للتحدث عبر الهاتف. لكن تذكري أن الهاتف الجوال لا يسبب نمو البثور وانسداد المسام فقط. فالضوء الأزرق الذي يصدر عنه يساهم في تعزيز عملية شيخوخة البشرة وتقدمها في السن في وقت مبكر.

وكانت صحيفة “دايلي ميل” نشرت نتائج دراسة أجريت في جامعة أريزونا وأشارت إلى ضرورة إبعاد الهاتف الخلوي عن المطبخ والمرحاض. فهذا يعزز احتمال التقاطه للبكتيريا التي تلحق الأذى ببشرتك. فانتبهي.

إعداد: سناء دياب شرارة
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من العناية بالبشرة