حاربي شيخوخة البشرة بـ7 خطوات بسيطة

الصورة مأخوذة من Phocalmedia


لا يكفي أن نفكّر في اليوم وحسب، بل في المستقبل أيضاً. ولا ينطبق ذلك على الحياة بشكل عام، إنّما على تفاصيل يومياتنا جميعها بدءاً من الحياة العملية والمهنية وصولاً إلى حياتنا الشخصية، وتحديداً إلى روتين العناية الذي نختاره لأنفسنا. وبالنسبة إلى الجوانب الجمالية تحديداً، تتطلّب منا البشرة اهتماماً متواصلاً بها. فالبشرة هي مرآة المرأة وتعكس صورتها بشكل تام، وانطلاقاً من ذلك، تكون العناية بها أساسية للغاية.

اقرئي: هكذا أختار فرشاة الشعر المناسبة

نعلم جميعنا أنّ البشرة تتأثّر بكل العوامل المحيطة بها، بدءاً بالطقس مروراً بأشعة الشمس وصولاً إلى المستحضرات التي تُطبّق عليها، وهذا ما يبرّر الاختلاف بين هذه البشرة وتلك. ولكن، لو اعتقدت أنّ الاهتمام هذا صعب للغاية، فأنت مخطئة، إذ يكفي أحياناً أن تبذلي قليلاً من الجهد وأن تحرصي على إبعاد الإهمال تماماً.

ولأنّك ترغبين في الحفاظ على بشرة شابة قدر الإمكان، تعلّمي كيف تحاربين الشيخوخة بأبسط الخطوات اليومية:

  • غسل البشرة اللطيف: تبدأ محاربة شيخوخة البشرة من روتين غسلها سواء من حيث اختيار الغسول أو من حيث طريقة تطبيق هذه الخطوة. الجئي أولاً ومن دون تردّد إلى التركيبات اللطيفة التي تحتوي على مكوّنات طبيعية تفرض آثارها الإيجابية على طبقاتك الجلدية، وذلك لتتجنّبي كلّ أنواع الحساسية وظهور البثور والعيوب التي لا ترغبين فيها. أمّا بالنسبة إلى الطريقة، فلا بدّ أن تكون من خلال حركات دائرية لطيفة تحفّز الدورة الدموية وتنظّف البشرة من دون آثار سلبية.
  • الرتينوءيدات: مع التقدّم في السنّ، تبدأ البشرة بخسارة الكولاجين، وهو البروتين المسؤول عن شدّها ونعومتها. وهل تتخيّلين ما يعني أن تخسري الكولاجين شيئاً فشيئاً؟ يتّفق الخبراء في الواقع على دور الرتينوءيدات الأساسي في تعويض هذه الخسارة، وانطلاقاً من ذلك، لا بدّ لك من البحث عن هذا المكوّن في تركيبات المنتجات والمستحضرات التي تبتعانيها لبشرتك.

اقرئي: خطوات سهلة لتحصلي على بشرة جنيفير لوبيز

  • معدّل الحماية من أشعة الشمس: إنّ البحث عن معدّل حماية من أشعة الشمس لا يقلّ عن 30 خطوة ضرورية للحفاظ على صحّة البشرة وإبعادها عن التصبّغات وبهتان اللون. ولكن، لا يكفي التركيز على هذا المعدّل، إذ لا بدّ لك أيضاً من البحث عن تركيبة مرطّبة لمستحضرات الحماية من أشعة الشمس وعن تركيبة تحتوي على مضادات أكسدة تحمي الكولاجين في بشرتك.
  • كريم وجه أغنى: تصبح غدد الزيوت أقل نشاطاً مع التقدّم في السنّ، لذلك يشدّد الخبراء على ضرورة الترطيب للتخفيف من مظهر الخطوط الرفيعة والتجاعيد. استبدلي إذاً كريم الوجه العادي الذي تستخدمينه بآخر تكون تركيبته أغنى وأكثر قدرة على الترطيب. ولا تنسي! ليمتدّ تطبيقك لهذا المستحضر على منطقة العنق وأعلى الصدر.
  • النظام الغذائي: ترتبط صحّة البشرة بالنظام الغذائي الذي تتّبعينه، لذلك اختاري المأكولات الغنية بالبروتينات كالأسماك واللحوم والخضار التي تساعد في بناء الكولاجين، إلى جانب الأطعمة الغنية بالفيتامين س التي تحافظ على شباب إطلالتك. بالإضافة إلى ذلك، ابتعدي عن السكريات التي تسرّع عملية التقدم في السنّ.

اقرئي: ما لا تعرفينه عن القناع الأسود

  • المكمّلات الغذائية: تؤدّي المكمّلات الغذائية دوراً أساسياً في الحفاظ على شباب البشرة. ولو كنت مثلاً من اللواتي لا يتناولن المأكولات البحرية، علماً أنّها تساعد في ترطيب البشرة لما تغتني به من أوميغا 3، احرصي على الحصول على هذا العنصر الغذائي المفيد من خلال مكمّلات تتناولينها بعد استشارة اختصاصية تساعدك في تحديد الكمية والنوع المناسبين لك.
  • التقشير الأسبوعي: كلّ 28 يوماً، تتجدّد البشرة وتخلق لها طبقة جديدة فتخلّف خلايا ميتة لا بدّ لنا من التخلّص منها. ويكون ذلك من خلال التقشير الذي يترك آثاراً أكثر من رائعة تتمثّل في الإشراقة والجاذبية. احرصي إذاً على القيام بهذه الخطوة مرّة كل أسبوع لتضمني التجدّد وتبتعدي كلّ البعد عن الشيخوخة.


شاركينا رأيكِ