سيلين ديون تحتلّ منصباً جمالياً

سيلين ديون... هي نجمة بكل ما للكلمة من معنى! فالمغنية الكندية باعت أكثر من 245 مليون ألبوم حول العالم ولا زالت حتّى اليوم تجول الدول لتلتقلي بجمهورها وتأسره بدفء صوتها.

وبعد أن دخلت عالم الموضة منذ بضع سنوات من خلال علامتها التجارية الخاصة Celinenununu التي تقدّم للأطفال ملابس تناسب الجنسين، ها هي في عامها الواحد والخمسين توقّع عقدها الجمالي الأوّل.

فقد باتت ديون مؤخّراً السفيرة الجمالية لعلامة لوريال باريس L’Oréal Paris. أمّا أوّل حملة إعلانية ستظهر فيها، فستكون على التلفزيون لصبغات Excellence Hair Color، وذلك ابتداءً من 22 أبريل الجاري. وفي هذا الإطار، لا بدّ من القول إنّ ديون تطلق منذ العام 2003 عطوراً تحمل توقيعها.

وعن هذه الخطوة، تقول النجمة: "لم أتوقّع ذلك يوماً، لا سيّما في عمر الواحد والخمسين. فكلّما اعتقدت أنّني أنجزت الأمور جميعها، أبدأ من جديد..." وأضافت: "إنّ تعاوني مع علامة لوريال باريس L’Oréal Paris هو بداية لرحلة رائعة بالنسبة إليّ".

ولا شكّ في أنّ سيلين ستؤدّي دورها الجمالي هذا بمثالية، فهي تمثّل المرأة الواثقة من نفسها. وقد أشارت إلى أنّها ترغب في أن تعبّر المرأة عن ذاتها، سواء من خلال الجمال أو الموضة أو أي أسلوب آخر.