4 محجبات خضن مسابقات الجمال… هل تفوز الأولى بلقب ملكة جمال العالم؟

فتاة محجبة تسابق على تاج الجمال… لم يعد هذا الخبر غريباً. فقد شاركت العديد من النساء المحجبات في مسابقات انتخاب ملكة جمال محلية. وآخرهن ماليزية الأصل نورول شمسول التي ستخوض في أغسطس المقبل تجربة انتخاب ملكة جمال نيوزيلندا.

اقرئي تخلّصي من انتفاخ العينين قبل العيد

أول محجبة إلى مسابقة جمال العالم؟  

“أتمنى أن تشكل مشاركتي في المسابقة فرصة لخرق الخدود وكسر الأحكام المسبقة السائدة. وآمل أيضاً أن نتمكن من إعادة تعريف معنى الجمال”. هذا ما قلته شمسول في حديث إلى موقع “ذا ناشيونال” الإماراتي.

ويأتي هذا على هامش استعدادها لخوض تجربة مسابقة ملكة جمال نيوزيلندا. وفي حال استطاعت الحصول على اللقب، ستتمكن من القيام بالخطوة التالية، أي مسابقة ملكة جمال العالم التي ستقام في الولايات المتحدة الأميركية والتي تشهد مشاركة الفليبينية بيا ورتزباخ في عضوية لجنة التحكيم. وهكذا تصبح نورول أول محجبة تشارك في هذا الحدث العالمي.

وعن ذلك قالت: “أنا أول فتاة محجبة تشارك في هذه المسابقة في نيوزيلندا. وقد أصبح الأولى التي تشارك في مسابقة جمال العالم”.

اقرئي بالفيديو: هدى قطّان تدخل عالم تلفزيون الواقع

وأضافت: “أتمنى أن تساعدنا هذه الفرصة على إزالة الحواجز والقضاء على الأحكام المسبقة. ولا شكّ في أن هذه المشاركة ستضع تعريفاً جديداً للجمال”.

وقد نشرت مؤخراً صورة لها على “إنستغرام” ووجهت من خلالها هذه الرسالة: “أنا نورول. أنا مسلمة. أنا امرأة. أنا محجبة. أما مالاوية. أنا إندونيسية. أنا كيوي. أنا كل ما تظنون أن أكون. لكنني في النهاية أعرف من أكون. ما تظنونه بشأني هو انعكاس لذواتكم. ليست هناك ثقافة أفضل من الأخرى. دعونا نجمع الاختلافات ونقوي نقاط التشابه. دعنا نتوجه نحو الوحدة بدلاً من الانقسام… وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

ويشار أن الفتاة التي تبلغ الـ20 من عمرها تتابع دراستها في نيوزيلندا وهي تنتمي إلى الجنسيتين الماليزية والإندونيسية.

اقرئي كيف تؤثّر الرياضة على جمالك؟

مجبات في مسابقت الجمال

نورول ليست الوحيدة التي تخوض مسابقة جمال محلية. فقد سبقتها هذا العام المحجبة ماريا محمود التي شكلت ظاهرة لافتة عندما كانت أول بريطانية مسلمة تشارك في مسابقة انتخاب ملكة جمال إنكلترا.

ويشار إلى أن ماريا هي طالبة علم النفس وقد حصلت على المركز الثاني في مسابقة ملكة جمال بيرمنغهام.

وفي العام الماضي لفتت الأنظار منى جاما، 27 عاماً، التي شاركت في مسابقة Miss Universe Great Britain. وأذهلت الجميع حينها بارتداء القفطان خلال فقرة السباحة. وقالت في تصريح لصحيفة “مترو”: “لا أرتدي البكيني عندما أذهب إلى الشاطئ. ولهذا رفضت ارتداءه للحصول على نقاط خلال المسابقة”.

اقرئي من هي نجمة عطور جيفنشي الجديدة؟

كذلك شهد العام 2017 مشاركة الصومالية حمدية أحمد كأول محجبة في مسابقة جمال ولاية “ماين” الأميركية. وقد ارتدت البوركيني خلال فترة السباحة.
وولدت حمدية في الصومال ونشأت في مخيم للاجئين في كينيا وتعيش حالياً في الولايات المتحدة حيث تتابع دراستها في مجال العلوم السياسية

إعداد: سناء دياب شرارة
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من أخبار