أبرز تسريحات اختارتها كيت ميدلتون

دوقة كامبريدج شخصية ملكية لا تشبه سواها. فحضورها ساحر أينما تواجدت والابتسامة لا تفارق ثغرها، وسواء ظهرت مع أسرتها الكاملة أو مع زوجها الأمير ويليام، دائماً ما تدرك ميدلتون كيف تأسر الآخرين من حولها وكيف تلفت الأضواء إلى تحرّكاتها وخطواتها.

وليست شخصية دوقة كامبريدج كل ما يلفتنا نحن النساء العصريات، فالأزياء والجمال جزء لا يتجزأ من اهتماماتنا. ألسنا نبحث دائماً عن أحدث إطلالتها ونسارع إلى التعليق على اختياراتها، سواء سلباً أم إيجاباً؟ ألسنا نراقب باستمرار الأكسسوارات التي تختار التألق بها؟ بالطبع نعم، فالدوقة تحاكي بأسلوبها ليس الملكية وحسب، إنّما الفخامة والرقي والأناقة أيضاً.

اقرئي: الأميرة شارلوت في يومها الأول في الحضانة

وخلال الأعوام، تنوّعت تسريحات كيت علماً أنّها جاءت كلّها رائعة. لذلك، رصدنا أبرز التسريحات لعلّك تستوحين منها لإطلالتك هذا الموسم.

اختارت كيت تسريحة الكعكة المنخفضة، وجاءت تسريحتها ناعمة ومترفة في الوقت عينه إذ تداخلت الشعيرات في ما بينها إنّما بطريقة راقية وغير مبالغ فيها. ولا شكّ في أنّ هذه التسريحة لاقت كثيراً بالدوقة وبالأكسسوار الذي اختارته لرأسها. ويمكنك اعتماد الأسلوب ذاته للسهرات والمناسبات المسائية.

تظهر الدوقة وهي تسدل شعرها بنعومة على كتفيها، وتتبع في هذه الصورة صيحة الشعر المتموّج التي تناسب كثيراً يومياتنا. والملفت أنّ كيت تحاكي حتى في هذه التسريحة غير الرسمية الأناقة والرقي، لا سيّما أنّها تدرك تماماً كيف تختار تصاميمها.

اقرئي: أناقة من تفضلين: كيت ميدلتون أو ميغان ماركل؟

في هذه الصورة، اعتمدت كيت تسريحة ناعمة للغاية رفعت فيها شعرها بشكل جزئي لتترك نصفه منسدلاً على كتفيها. لا تتردّدي في اعتماد هذه التسريحة التي تناسب مختلفة الأماكن التي تخرجين إليها.

لأنّها شخصية مهمّة تحضر مناسبات كثيرة ومتنوّعة، على كيت حسن اختيار تسريحة شعرها. لذلك، تعتمد أيضاً تسريحة ذيل الحصان التي تعكس أسلوباً غير رسمي وتلائم دعواتها إلى عدد من الفعاليات التي لا تفرض ظهورها بأسلوب رسمي فاخر تماماً.

الكعكة المنخفضة الجانبية كان أيضاً خيار لكيت ميدلتون التي تتألّق هنا أيضاً بأكسسوار على رأسها. ولو رغبنا في المقارنة بين هذه التسريحة وتسريحة الصورة الأولى، لرأينا أنّها أقلّ رسمية إنّما أنيقة ورائعة أيضاً.

اقرئي: ما لا تعرفينه عن العائلة الملكية البريطانية

اختارت كيت الفرق الجانبي في هذه التسريحة، مع الإشارة إلى أنّنا نراه رائجاً على منصات العروض على الموسم. وهو يعكس حيوية وجاذبية على الإطلالة.

مفعمة بالشباب والحيوية كانت تسريحة الدوقة التي ربطت شعرها ووضعته على أحد كتفيها لتبتعد نوعاً ما عن الأسلوب الرسمي الذي تطلّ به كثيراً. ولاءمتها هذه التسريحة للغاية إذ تحاكي الفرح الذي تعكسه كيت من خلال ابتسامتها.

لا تغيب الضفائر عن الصيحات الجمالية في أي موسم. أمّا كيت، فاختارت أن تتبعها على طريقتها الخاصة أي بأسلوب يناسب شخصيتها ومكانتها.

إعداد: جانين عساف
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من أخبار