كيف أستعيد رشاقتي بعد الولادة؟

الصورة مأخوذة من Phocalmedia

ها قد فرحت بخبر حملك وبدأت التحضيرات لاستقبال مولودك الجديد، ولكن مهلاً هل أنت من اللواتي لديهن هاجس خسارة الوزن بعد الولادة؟ من الطبيعي أن تشعري بالقلق حيال هذا الأمر بخاصة إذا كنت تتمتعين بجسم رشيق، إلا أنه عليك أن تتأكّدي من أنّ لكل “مشكلة حلّ” وأنّك ستخسرين الكيلوغرامات الزائدة بعد الولادة إذا التزمت باتباع هذه النصائح.

اقرئي: لهذه الأسباب تناولي الزنجبيل خلال الحمل

قبل كل شيء، إليك هذا الخبر السار: ستخسرين نصف الوزن الذي اكتسبته فوراً بعد الولادة. كيف؟ قبل الولادة، يشكل الجنين، المشيمة والسائل الأمنيوتي نصف الوزن المكتسب. وعند تلدين ينخفض الهرمون الذي يسبب احتباس السوائل، الأمر الذي يساعد على تخفيض الوزن.

أما بعد الولادة، فعليك باتباع نظام غذائي والابتعاد عن الحمية الغذائية القاسية لأنّها تشكّل خطراً على عملية إدرار الحليب. لذلك، ننصحك بأن تنظمي نوعية طعامك، فاحرصي مثلاً على تناول الخضار والفاكهة فهي غنية بالألياف التي توفّر لك الشعور بالشبع كما وتحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن المفيدة التي يحتاج إليها جسمك.

اقرئي: 6 أطعمة لتقوية أسنان طفلك

بالإضافة إلى ذلك، مارسي الرياضة ونعني بها المشي لمدة 20 إلى 30 دقيقة يومياً، ولكن انتبهي، لا تتعبي نفسك بل على العكس احرصي على التنقل في أرجاء المنزل لأنّ الجلوس طيلة الوقت يسبب اكتساب الوزن وليس خسارته.

من الضروري أيضاً أن تلتزمي بالرضاعة الطبيعية، فهي عامل مساعد لخسارة الوزن لأنها تسهل عملية التخلّص من الشحوم والدهون الزائدة التي زادت خلال فترة حملك. ولنتيجة مرضية، يجب أن تمتد فترة الرضاعة على ثلاثة أشهر وما فوق.

ومن أكثر الأمور التي يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على إمكانيتك لخسارة الوزن بعد الولادة التوتر الذي يزيد من الرغبة في تناول الطعام. لذلك، يجب ألا تصبح خسارة الوزن هاجساً لديك.

اقرئي: كيف تربين التوأم؟

اتبعي هذه الإرشادات وتأكّدي من أنّك ستخسرين الوزن، إلا أنه عليك أن تتحلي بالإرادة القوية والأهم من ذلك ألا تؤجلي الأمر كثيراً فكلما ازداد وزنك كلما أصبح من الصعب خسارته. لذلك، قرري ما يجب عليك فعله وابدئي بالتنفيذ حتى تستعيدي رشاقتك.

إعداد: إيليان القاعي‎
شاركينا رأيكِ
مقالات ذات صلة
إخترنا لكِِ
المزيد من نصائح