أجواء إيطالية في حملة Aigner الإعلانية


اختار المدير الإبداعي للعلامة كريستيان ألكساندر بيك القصر الملكي في ميلانو حيث تعمّ الأجواء الإيطالية الأصيلة ليستعرض تصاميمه للموسم الجديد تحت شعار RESET. وقد أزاحت Aigner الستار عن مجموعة خريف وشتاء 2017 من وحي الأجواء التي خيّمت على منصة العرض وكشفت عن أسلوب حياة مميّز اقترن باسم العلامة.

اقرئي: 7 أسرار من كواليس عرض أزياء “فيكتوريا سيكريت”

وعادت AIGNER إلى الجذور فسخّرت القصّات والأشكال الفينتاج والحرفية الكلاسيكية والمواد الطبيعية في المجموعة الجديدة، مستعينة بمنسوجات وأساليب مبتكرة. وعمدت من خلال هذه الحملة إلى إيقاف الزمن والرجوع إلى الماضي كي نستعيد قيمنا الحقيقية ونحملها إلى الزمن الحاضر.

اقرئي:  تيفاني أند كو تكشف عن واجهاتها لموسم الاحتفالات

وكان هذا الشعار قد انعكس بنجاح خلال عرض أزياء AIGNER في إطار أسبوع الموضة في ميلانو الذي خلّد حرفة صناعة الجلد الإيطالية التقليدية، والشغف بالجلد المشغول بترتيب مع خطوط مزيّنة بألوان زاهية. وفاض العرض بتناقضات تأسر الألباب، فقد كمّلت التصاميم الأنيقة والمرهفة في آن أجدد الحقائب شأن Cybill وDiadora وAmalia. خط رفيع يفصل بين الأمس واليوم تجتازهAigner بذكاء فتغوص بالأرشيف لتعود بأبرز القطع والنقشات من الماضي وتبرزها بحلّة جديدة لتكمّل الإطلالة المعاصرة. وقد طرحت الدار هذه المقاربة مع دليل مؤلّف من 100 صفحة يستعرض بين طيّاته تشكيلة المنتجات برمّتها من حقائب وأزياء وأكسسوارات ومجوهرات ونظّارات شمسية وأحذية تقدّم نظرة شاملة على عالم AIGNER. ويتخلّل الدليل كذلك معلومات حول المنتجات الإيطالية وفنّ صناعة الجلد، إلى جانب إبراز الحقائب تحت أضواء النيون الساطعة وطرح الإطلالات الحصرية مباشرة من منصات العرض إلى المتاجر. ويصبّ ذلك في إطار الجهود التي تبذلها AIGNER لوضع معايير جديدة للدار.



شاركينا رأيكِ