التوأم أولسن أصغر أيقونات الموضة

التوأم أولسن


من منّا لا تتذكر الطفلة الشقراء الصغيرة صاحبة العينين الخضراوين في المسلسل الأميركي الكوميدي الشهير Full House، والتي خطفت قلوب الملايين ببراءتها وجمالها الساحر، بالتأكيد تعرفها معظم الشابات في العشرين والثلاثين، ولكن ما لم يلاحظه أحد من المشاهدين هو أنّ شقيقتين توأم قدمتا هذا الدور، إذ كان القانون الأميركي يمنع عمل الرضّع لساعات طويلة خلال اليوم في الدراما، فكان صنّاع العمل يقومون بتبديل الطفلة بأختها مع دمج اسميهما معاً في الشارة على الشكل التالي : Mary-Kate Ashley Olsen، وقد ظلّ الحال هكذا حتى الموسم الأخير من العمل حين ظهر اسماهما منفصلين.

المعروف في أوساط المسلسل أنّ Ashley وهي أكبر من أختها بدقيقتين لم تكن تستسيغ الكاميرا فكانت تبكي وتطلب والدتها، في حين كان الأمر محبّباً للصغيرة Mary-Kate مع العلم أنّهما بدأتا التمثيل في سن الـ9 أشهر وقد انتظرهما المخرج 3 أشهر ليبدأ العمل بعد أن اقتنع بهما وكان ممنوعاً بحسب قانون العمل أن يظهرا على الشاشة في سن الـ6 أشهر.

الشائعات

لاحقت الشائعات النجمتين ولاسيما مع دخولهما مرحلة المراهقة، حيث بدأت كل واحدة منهما تسلك دروباً مختلفة عن الأخرى وأصبح لها حياة شخصية وعاطفية، ومن أكثر الأزمات التي واجهتهما دخول Mary-Kate إلى مصحّة للعلاج من مرض فقدان الشهية، وقد اتهمت حينها بأنّها دخلتها للعلاج من الإدمان، بالإضافة إلى شائعة الموت التي طالت أختها Ashley مطلع العام الحالي حين توفيت ممثّلة تشبهها وتحمل الاسم نفسه في إيطاليا.

توسيع الأعمال

مع بداية العام 2000 وسّعت الفتاتان إطار أعمالهما مستفيدتين من إعجاب المراهقات الكبير بهما، فدخلتا عالم تصميم الأزياء وصارت الملابس التي يختارانها أو يقدمانها من أكثر الإطلالات المطلوبة، وانتشرت صورهما على القمصان والكنزات والملصقات وحتى الكتب والعطور، كما ظهرت دمى لهما عشقتها الفتيات الصغيرات.

طفولة مسروقة

انطلقت الفتاتان في عالم التمثيل في العام الذي تلا عام ولادتهما، أي العام 1987، وعرفتا النجاح بشكل سريع جداً ولم تكتفيا بدور Michelle في مسلسل Full House بل قدمتا أعمالاً تلفزيونية وأفلاماً لعلّ أشهرها To Grandmother’s House We Go وإعلانات وشاركتا في العديد من البرامج التي أثبتت للجمهور قوة الكاريزما التي تمتلكانها. كانت الطفلتان اللتان لخّصتا البراءة لملايين الأميركيين فأحبّهما الكبار كما الصغار، ولم يمانع والداهما David وJarnette أن تظلا تحت الأضواء وتضحّيا بخصوصيتهما فتكبران أمام أعين العالم، كذلك لم تمانع الصغيرتان بعد ذلك البقاء في الواجهة، بل وجدتاها فرصة للتعبير عن مواهبهما المتعدّدة وتسويق أفكارهما الخلاقة.

شركة خاصة

لتحقيق المزيد من الانتشار أنشأت الشقيقتان عام 1993 شركة Dualstar وكان الهدف منها إرساء إسميهما في هوليوود وإنتاج وتسويق أعمال خاصة بهما منها أفلام وكليبات مصورة ومسلسلات. وقد عرفت إنتاجات الشركة النجاح تلو الآخر، لتكون الشابتان من أثرى الشابات في مجال الدراما الترفيهية، حيث فاقت ثروتهما المئة مليون دولار. مع العلم أنّ Mary-Kate و Ashley قدمتا أعمالاً فنية منفردة إلاّ أنّ أيّاً منهما لم تحقق النجاح الباهر الذي عرفتاه معاً

المزيد من المشاهير: نورغول يشلشاي نجاح أعمالي مصدر قوّتي ، بلقيس بفستان وتسريحة طفولية ، هيفا وهبي… أجمل نساء العالم ، مريم أوزرلي خبيرة مكياج ، منى أبو حمزة برنامجي خارج المنافسات



شاركينا رأيكِ