PRIYA JELLY:‏MAISON DES FLEURS أوّل من قدّم الأزهار في علبة

Priya Jelly


لأنّ الأزهار هي عشق النساء الأبدي، وقعت الشابّة السينغافوريّة Priya Jelly تحت تأثير سحرها، وقرّرت قبل سنتين ترك عملها في مجال التسويق وافتتاح متجر جديد من نوعه في دبي لبيع الورود والأزهار في علب، فكان Maison Des Fleurs الذي عرف النجاح سريعاً وبات مقصداً لكل الراغبين في مجموعات ورود مميّزة وفي زينة أزهار استثنائيّة للمناسبات الهامّة كحفلات الخطوبة والأعراس.

ما الذي دفعك إلى الانتقال من مجال التسويق إلى عالم الأزهار؟

بدأت الفكرة منذ ثلاث سنوات عندما كنت لا أزال أعمل في شركة العائلة، فلاحظت أنّ السوق بحاجة إلى شركة تهتمّ بزينة الأزهار والورود من أجل الأعراس والمناسبات. لكنّني لم أرد أن أفتتح متجراً ككل متاجر الأزهار في دبي، فكان هدفي تقديم فكرة جديدة ومميّزة. وبما أنّ العاصمة الفرنسيّة باريس تشكّل دائماً مصدر إلهام بالنسبة إليّ، أعجبتني فكرة الأزهار في العلب وكانت جديدة أيضاً في المنطقة. أردت أن أقدّم الأزهار بطريقة راقية ومترفة وهكذا أسّست Maison Des Fleurs.

ما الذي يميّز Maison Des Fleurs عن متاجر الأزهار الأخرى في المنطقة؟

يقدّم متجرنا باقات مميّزة راقية وعصريّة مستوحاة من التصاميم الفرنسيّة مع لمسة من الرومانسيّة الجميلة. تشكّل كل باقة نقدّمها تحفة فنيّة بحدّ ذاتها، أمّا فكرة العلبة فهي ما يميّزنا عن غيرنا. فنحن أوّل من أطلق فكرة باقات الأزهار في علب جميلة في المنطقة، وقد تخطّينا حدود الابتكار من حيث تقديم الباقات كما وصلت علب أزهارنا إلى مستوى العالميّة.

ما السرّ وراء اسم المتجر Maison Des Fleurs؟

الترجمة العربيّة لاسم المتجر هي «دار الأزهار» وهو يعكس طريقتنا في جمع الفنّ وعلم النبات مع الموضة والإبداع تحت سقف واحد.

ما هي التحدّيات التي واجهتها أثناء تأسيس متجرك في دبي؟

في مجال الأعمال نواجه دائماً تحدّيات جديدة، وقد يظنّ البعض أنّ بيع الأزهار مسألة بسيطة لكنّ ذلك غير صحيح. فقد بات عدد الأشخاص البارعين والمتخصّصين في تزيين الأزهار كبيراً في المنطقة وهذا يزيد المنافسة. لذا، يجب أن نقدّم دائماً الأفضل وأن نأتي بأفكار مبتكرة وعصريّة ليبقى متجر Maison Des Fleurs سبّاقاً في مجال الأزهار.

كيف يتمّ العمل مع المسؤول عن تنسيق الأزهار وكيف تقسّمين المهامّ على الفريق؟

المدير الإبداعي لـMaison Des Fleurs هو السيد Fabrice Vallez وهو من باريس ولديه 16 عاماً من الخبرة في هذا المجال. يتابع Vallezمعظم الأعمال، بدءاً من الناحية اللوجستيّة وشراء الأزهار وصولاً إلى طريقة تصميم الباقات. كما لديّ فريق رائع من الأشخاص الذين يعملون بجهد كل يوم ليضمنوا وصول باقاتنا الجميلة إلى أصحابها أينما كانوا.

ما هو نوع المناسبات التي تهتمّين بها؟

نحن نؤمّن الأزهار لكل المناسبات سواء كانت حفلات زفاف أو احتفالات خطوبة وغيرها، فإن كنت تخطّطين لمناسبة ما، يمكنك أن تقابلي المسؤول لمناقشة الأفكار معه كي يتمكّن من تحويل أحلامك إلى حقيقة.

أخبرينا عن أجمل الاحتفالات التي عملت عليها.

أجمل الحفلات التي استلمتها كانت في موناكو في جنوب فرنسا. هي عبارة عن ثلاثة أيّام من الاحتفال مع موضوع مختلف في كل يوم. أمّا خيار الأزهار فكان مذهلاً بالفعل إذ استخدمنا الفاوانيا والسحالب بالإضافة إلى أنواع أخرى.

ما هي أبرز النقاط التي تناقشينها مع زبائنك قبل تزيين حفلاتهم بالأزهار؟

قبل البدء بالتخطيط للزينة، يجب أوّلاً أن أعرف المكان الذي اختاره الزبون والمناسبة والفكرة الأساسيّة التي يرغب فيها. نبدأ لاحقاً باقتراح الأفكار من أجل اختيار الأزهار، فنرى أيّ أنواع متوفّرة بحسب الموسم وأيّ ألوان يجب أن نختار. وبعد أن ننقل الزبون إلى عالم من الأحلام والأزهار، نتكلّم عندئذٍ عن التكلفة.

كيف تختلف زينة الأزهار بين حفلات الزفاف والمناسبات الأخرى؟

تتمحور الحفلات عادة حول العلامة التجاريّة أمّا الزفاف فهو مناسبة شخصيّة أكثر، فأزهار الأعراس تحوّله إلى حلم جميل. وبالنسبة إلى العروس، يشكّل الزفاف أجمل أيّام حياتها ويتطلّب الأمر الكثير من الصبر للتعامل معها فهي قد تغيّر رأيها مثلاً قبل يومين من الزفاف.

متى هو الوقت الأفضل لتزورك العروس؟

نحن ننصح العروس بأن تأتي إلينا قبل ستّة أشهر على الأقلّ من موعد زفافها. وقد يستغرق التحضير للزفاف الملكي أحياناً حوالى سنة كاملة. كما أنّنا نحاول دائماً أن نقابل العروس وجهاً لوجه أو نكلّمها شخصيّاً عبر الهاتف في البداية كي نتعرّف إليها أكثر ونفهم تماماً رؤيتها لباقات الأزهار التي ترغب فيها. كثيرات يزرننا مع فكرة واضحة يردن أن يترجمنها بمساعدتنا أو صور حتى عن الزينة التي يرغبن فيها.

أمّا واجبنا نحن فهو إرشاد العروس نحو التصاميم والزينة التي تفوق عادة توقّعاتها من دون أن تفوق أبداً قدرتها الشرائيّة.

ومع اقتراب موعد الزفاف، نستمرّ في التواصل مع العروس طبعاً كما أنّنا نحاول أن نبقى مرنين فنحن ندرك أنّ التخطيط لحفلات الزفاف ليس سهلاً وقد تتغيّر بعض الأمور في اللحظة الأخيرة، فنحاول قدر المستطاع أن نطمئن العروس كي لا تشغل بالها بزينة الأزهار.

ما هي النصيحة التي تسدينها للعروس في ما يتعلّق بأنواع الأزهار التي تختارها ليوم فرحها؟

قبل أن نلتقي مع العروس نطلب منها أوّلاً أن تحضّر لنا أغراضاً أو صوراً قد تفيدنا من أجل اختيار الأزهار. فإنّ الباقات المستوحاة من فكرة معيّنة تكون ممتازة لحفلات الزفاف في الهواء الطلق. ومن أجل حفل زفاف صيفي مثلاً على شاطئ البحر، ننصح عادة بمزج الألوان الناعمة من الورود الزهريّة أو الفاوانيا مع الألوان الداكنة، فالألوان تؤدّي دوراً أساسيّاً إذ يجب أن تتماشى مع لون الفستان طبعاً والفكرة الأساسيّة، لكن يجب التنبّه أيضاً إلى الموسم الذي يُقام فيه حفل الزفاف وبالتالي إلى أنواع الأزهار في كل موسم. فإن اخترنا الأبيض مثلاً لدينا الورد وبسلة الزهور والسحليّات والياسمين، أمّا اللون الزهري فيعني الورد والفاوانيا والتوليب والزنبق.

ما هي مشاريعك المستقبليّة؟

لقد افتتحنا متجرنا الجديد في البحرين العام المنصرم وأهمّ مشروع بالنسبة إلينا حاليّاً هو التوسّع فنحن نفتتح حاليّاً متاجر جديدة في أبوظبي وعمان وقطر. كما سنقدّم خدمة الشراء عبر الإنترنت
قريباً أيضاً.

ففي عالم الأزهار كما في الموضة نستمرّ في التقدّم والابتكار. ونحن في Maison Des Fleurs نسعى دائماً إلى أن نقدّم أفكاراً جديدة ومبتكرة كي نبقى متفوّقين في مجالنا.

كما أنّني أعمل على التعاون مع الفنّان El Saeed حاليّاً ونحن نحضّر لإطلاق منتجات جديدة، لذا نأمّل بمستقبل واعد!

اقرئي أيضاً: جددي ديكور بيتك على أبواب الصيف، منزل إيلي صعب على المواقع العالمية، أزهار تدوم طويلاً، كحال المشاعر في قلبك



شاركينا رأيكِ