الثلاثاء ٢٧ / يونيو / ٢٠١٧

موافق

جددي ديكور بيتك على أبواب الصيف


استقبلي فصل الصيف بحماس، وقومي ببعض التعديلات على ديكور منزلك فمع تغيّر الفصول، تتغيّر الأنماط والصيحات. وفي هذا الإطار، كشف المالك والعضو المنتدب المؤسّس لمتجر مدن في دبي حازم الجسر أفضل صيحات التصميم الداخلي في المنازل للأشهر القادمة.

بداية بتمازج الأبيض والفضي، إذ لا ريب في أنّ المزج بينهما كفيل بمدّ الجسور بين الفصول. فمن المؤكّد أنّ بثّ نفحة من النور في التصميم الداخلي يعكس التغييرات في حالة الطقس فيما نتطلع إلى حلول الأيام المشمسة والأجواء الأكثر دفئاً. كما أنّ الألوان الفضية الفاتحة الممزوجة بالأبيض النقي تضفي إشراقاً على منزلك، لا بل أيضاً على مزاجك. أمّا الستائر البيضاء الفضفاضة، والمنحوتات الفضية، والأقمشة البيضاء والألوان المعدنية العاكسة فتوفّر الخفة والإحساس بالشفافية وتعطي انطباعاً برحابة المساحة.

إنّ إدخال اللون الأخضر سيضفي الحيوية إلى أرجاء المنزل، ويقول الجسر :”استقبلي الفصل بمناظر خضراء! جميعنا يعرف أنّ الربيع والصيف هما فصلا النمو والوفرة، حيث تكون الطبيعة في أوجّها. فماذا تنتظرين لملء المساحات الخارجية بمناظر طبيعية حيوية؟ يمكن إضافة أصص النباتات وكروم العنب المعترشة لإضفاء طابع بري على المكان. أو إذا كنت تبحثين عن تأثير أكثر رقّةً، استعملي نباتات تيلاندسيا أو الأعشاب الصغيرة. على أي حال، كوني أكيدة أنّ كافة أنواع النباتات تبعث روحاً من الحميمية والدفء، موفّرةً في الوقت عينه مصدراً إضافياً للهواء النقي ومضيفة إلى ديكور منزلك إحساساً بالانتعاش”.

في هذا الموسم، دعي قطعك الاستثنائية تخطف الأضواء، ويؤكد الجسر: “بدلاً من الإفراط في استعمال الألوان، والأقمشة والزوايا في ديكور منزلك، احرصي على توفير خلفية هادئة لتسليط الضوء على قطعك المفضلة. تمنح المساحات البسيطة البعيدة عن التكلّف، حيث تطغى ألوان محايدة كالبيج والرمادي والأبيض، خلفيةً مثاليةً لأثاث رفيع الذوق. اتركي ديكور منزلك يفسح المجال لقطع مبهرة تتسم بأسلوب غريب خارج عن المألوف”.

وفي النهاية أدخلي الأشكال المقوّسة، ففيما يمكن أن تميل لوحة الألوان إلى الفواتح، تساعد الأشكال المقوّسة والمستديرة التي يتميز بها الأثاث على إضفاء روح من الحميمية والدفء على المنزل. يقول الجسر: “لا يخفى على أحد أنّ الأشكال المستديرة والهيئات الانسيابية تبعث ذاك الشعور بالراحة والاسترخاء المنشود في هذا الفصل. فلطالما لاحظنا أنّ الديكور الذي يستغني عن الزوايا الحادة مستبدلاً إياها بتموجات، وتقوّسات وأطراف ناعمة يحاكي ذاك الشعور الحميم الذي يأتي مع الطقس الأكثر دفئاً، مما يجعل منزلك واحة سلام يتوق كل شخص للعيش في رحابها”.



شاركينا رأيكِ

الثلاثاء ٢٧ / يونيو / ٢٠١٧

موافق