حملة “أمة تقرأ” تجمع مليوني كتاب لتعليم الأطفال المحتاجين

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم


أعلنت حملة “أمة تقرأ” التي أطلقها  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن نجاحها في جمع أكثر من مليوني كتاب في الأسبوع الأول لانطلاقها وذلك نتيجة للتفاعل الشعبي الكبير كأفراد ومؤسسات إلى جانب التفاعل الرسمي من مؤسسات وهيئات ودوائر حكومية من مختلف إمارات الدولة.

اقرئي: “ليفيل كيدز” يدعم اليونيسف

وذكر القيمون على الحملة أن عدد المتبرعين من الأفراد بلغ ما يزيد عن 10 آلاف متبرع قدموا تبرعات متفاوتة القيمة عبر الأرقام الموحدة أو عبر الاتصال بالرقم الموحد  أو عبر الحضور الشخصي.

وحول هذه النتائج، قال طارق القرق الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: “إن ما نشهده من تفاعل رسمي وشعبي متميز إنما يمثل انعكاساً لمستوى التلاحم بين القيادة الرشيدة وشعب الإمارات المعطاء، والحملة تسير بخطى سريعة لتحقيق الأهداف المنشودة منها، ومع ذلك فإننا نستمر في تحفيز الناس على العطاء في شهر الخير لتأكيد الرسالة الإنسانية السامية لدولة الإمارات، وهذه الحملة تمثل بارقة أمل لملايين الأطفال الذي سيستفيدون منها لما تتميز به عن باقي المبادرات الإنسانية لتي أطلقتها بلادنا حيث أنها تدعم بناء جيل مثقف ومتعلم وقادر على مواجهة تحديات المستقبل”.

اقرئي: ما بدأ كمزحة غيّر حياتها: ريوف الحميدي ضمن لائحة مجلة Time لأكثر المراهقين تأثيراً

وأضاف القرق: “من جانبنا سنعمل في دبي العطاء خلال المرحلة الراهنة على جمع الكتب التي تبرع بها الأطفال من أكثر من 500 مدرسة من مختلف أرجاء الدولة كإهداء لأقرانهم المحتاجين والمدارس في الدول النامية وهو ما يعطي تلك الكتب طابعاً متميزاً عن سواها من التبرعات، فهي تجسد الإحساس الإنساني لدى الطفولة البريئة وتعكس مستوى الأخلاق الحميدة لدى النشأ الإماراتي”.

اقرئي:كيف تعزلين نفسك عن مشاكل محيطك


شاركينا رأيكِ