سبب مفاجىء للسمنة لدى المراهقين


حين تلاحظين أن ابنك بدأ باكتساب كيلوغرامات زائدة عليك البحث سريعاً عن الأسباب المستترة خلف مبالغته في استهلاك الطعام، إذ بينت دراسة أميركية حديثة أن تعرض المراهقين للعنف النفسي والجسدي يدفعهم إلى تناول الأطعمة والمشروبات غير الصحية، ويجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالسمنة المفرطة.

الدراسة أجراها باحثون في جامعة ديوك الأميركية، فقاموا بمتابعة 651 من المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاماً في الأحياء المنخفضة الدخل في ولايتي كارولينا الشمالية وكاليفورنيا لمدة 30 يوماً.

ولتقييم التعرض للعنف، سؤل المشاركون عما إذا كانوا يتعرضون لمواجهات مزعجة في المنزل أو المدرسة أو الحي أو في أي مكان آخر، كما سؤلوا عن نوعية الوجبات والمشروبات التي تناولوها في تلك الأيام فكانت تلك غير الصحية.

ووجد الباحثون أنه خلال الأيام التي تعرض فيها المشاركون للعنف، زاد استهلاكهم للمشروبات التي تحتوي على الصودا، وانخفض تناولهم للفواكه والخضراوات، كما أعرضوا عن ممارسة الأنشطة البدنية، وكان هذا مؤشراً قوياً على زيادة الوزن في مرحلة المراهقة المبكرة.

وكانت دراسات سابقة قد كشفت أن الأطفال الذين يتعرضون للمضايقات والبلطجة والعنف من زملائهم في الدراسة هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب. وأضافت أن تعرض الأطفال للتجارب السلبية في مرحلة الطفولة يمكن أن يزيد بشكل كبير من خطر إصابتهم بالربو وبأمراض القلب والسكري عند الكبر.

اقرئي أيضاً: ماذا يحصل لجسمك عند تناول 3 حبات من التمر لمدة أسبوع؟، كيف تخففين من تناول السكر؟، أطعمة تساعدك على النوم بشكل أسرع



شاركينا رأيكِ