الاكتئاب ينتشر في العالم ولا علاجات مناسبة في الأفق

نسبة الإصابة بمرض الاكتئاب تزداد بشكل كبير


على الرغم من ازدياد وسائل التسلية والترفيه في العالم إلا أن نسبة الإصابة بمرض الاكتئاب تزداد بشكل كبير في مختلف دول العالم من دون توفير الطرق العلاجية الضرورية للتعامل مع هذه المشكلة.

إقرئي أيضاً: لهذه الأســباب لا تخسرين وزنك الزائد ، البوتوكــس لعلاج مشـكلة التـــعرّق ، بين الطعام الأبيض والأسـمر أيهـــــا الأفضـــــل؟ ، عـــزّزي ترطـــيب جســمك بغـــــذائك الـــيـومي

فقد بينت دراسة دولية دعمتها منظمة الصحة العالمية أن الأغلبية العظمى ممن يعانون من الاكتئاب والذين يقدر عددهم بنحو 350 مليون شخص على مستوى العالم لا يتلقون الحد الأدنى من العلاج المناسب.

ورأت الدراسة التي شملت قرابة 50 ألف شخص في 21 دولة أنه حتى في البلدان الغنية التي تتوفر بها خدمات صحية جيدة، يحصل 20% بالكاد من مرضى الاكتئاب على العلاج المناسب.

أما في البلدان الفقيرة فإن الوضع أكثر سوءاً فقد وجدت الدراسة أن واحداً فقط من بين كل 27 مريضاً بالاكتئاب يحصل على الرعاية الكافية.

وقال جراهام ثورنيكروفت الأستاذ في جامعة كينجز كوليدج في لندن “الكثير من العلاج الذي يقدم حالياً لمرضى الاكتئاب لم يحقق الهدف منه”، ودعا المؤسسات المحلية والعالمية لزيادة الموارد وتوفير خدمات الصحة النفسية على نطاق أوسع “بما لا يدع أي مريض بالاكتئاب دون علاج”.



شاركينا رأيكِ