حيل جماليّة تجنّبك الإرهاق الصباحي


لطالما كانت ساعات الليل فترة راحة للبشرة، إذ تتجدّد فيها الخلايا وتنمو حفاظاً على صحّة الوجه وحيويّته. إلا أنّنا كثيراً ما نضطرّ إلى السهر طوال الليل من دون الحصول على قسط الراحة الذي نحتاج إليه. فكيف نواجه إذاً الإرهاق الصباحي عند الاستيقاظ؟ إليك الحيل الجماليّة التي تجيب عن تساؤلك هذا.

من منّا لم تسهر يوماً طوال الليل لإنجاز مشروع هامّ لا بدّ من عرضه على المديرة في المكتب، ومن منّا لم يسبق لها أن سهرت لساعات طويلة لحضور حفل هامّ أو حتى لأنّها عجزت عن النوم والراحة؟

لا شكّ في أنّك واجهت إحدى هذه الحالات أكثر من مرّة، لذلك نقدّم لك في ما يأتي حيلاً جماليّة تجنّبك الإرهاق الصباحي، لا سيّما إن انتظرك يوم طويل مفعم بالنشاطات والحيويّة.

القناع

هل تعلمين أنّ الوجه يفقد حيويّته وإشراقته الصباحيّة إن لم تنامي جيّداً طوال الليل؟ فكيف تعيدين إذاً  ما تفتقدينه بسرعة؟ من خلال خطوة سهلة وبسيطة: اختاري قناعاً للوجه من إحدى العلامات التجاريّة الشهيرة وطبّقيه ثمّ انتظري طوال المدّة اللازمة. فبهذه الخطوة، تتيحين لمكوّنات القناع التغلغل إلى بشرتك وبثّ الحياة فيها من جديد، كما تسمحين له بتمليس الخطوط الرفيعة والتخلّص من علامات التعب والإرهاق وأبرزها الشحوب والانتفاخ.

اقرئي:  5 عادات صباحية للحصول على بشرة نضرة

كريم الترطيب

قد تعتقدين أنّ ترطيب البشرة أساسي لتجنّب جفافها وحسب، غير أنّ هذه الخطوة ضروريّة أيضاً لإعادة الحيويّة إلى الوجه، لا سيّما في حال لم تحصلي على ما يكفي من النوم والراحة خلال ساعات الليل. انطلاقاً من ذلك، اختاري لوجهك كريم الترطيب المناسب، واسعي إلى أن تحتوي تركيبته على الفيتامين C. فهذا المكوّن يوقظ البشرة ويعكس إشراقة لا مثيل لها.

خافي العيوب

إنّ محيط العينين هو أكثر مناطق الوجه تأثّراً بقلّة النوم. لذلك، وللحصول على أبهى إطلالة في الصباح، قومي بتطبيق الكونسيلر أو خافي العيوب المناسب بعد تجهيز البشرة بالقناع وترطيبها بالكريم الخاصّ. فهذا المستحضر يضمن تصحيح الشوائب وإخفاء العيوب التي تسيء إلى مظهرك الصباحي، لا سيّما السواد والشحوب نتيجة الإرهاق. بالإضافة إلى ذلك، يتيح لك هذا المنتج تعزيز لون سحنتك، شرط أن تختاريه بالتدرّج الذي يتناسب مع لون الشوائب، كانتقاء اللون الأخضر لإخفاء الاحمرار. ولا بدّ من القول إنّه بإمكانك الاكتفاء بالكونسيلر لتحسين إشراقة وجهك، وهذا في حال لم ترغبي في تطبيق أيّ مستحضر آخر لسحنتك.

أحمر الخدود

بعد تجهيز البشرة وتعزيز ترطيبها، وبعد تطبيق ما يلزم لإضفاء إشراقة على المنطقة المحيطة بالعينين، لا بدّ من إضافة لمسة زاهية حيويّة على السحنة، ويكون ذلك من خلال تطبيق أحمر الخدود الذي يحاكي من دون شكّ الإطلالة المفعمة بالحياة، سواء اخترته بالتدرّج الزهري الناعم أو الوردي البارز أو البرتقالي أو أيّ لون آخر. ويبقى الأهمّ أن تنتبهي إلى طريقة تطبيقه وإلى الكميّة التي تضعينها، لتكون النتيجة في الحالات جميعها  طبيعيّة وآسرة.

اقرئي:  الدكتور عدنان طاهر: جراحات تجميليّة واقعيّة وآمن

الماسكارا

أيقظي نظرتك وعزّزي جاذبيّتها من خلال تطبيق الماسكارا التي تمنح عينيك مزيداً من الحجم وتخفي تعبهما وحاجتهما إلى الراحة.

لمسة نهائيّة مع أحمر الشفاه

تكون اللمسة النهائيّة للحصول على إطلالة حيويّة بعد ساعات من الإرهاق هي بتطبيق أحمر الشفاه. فهذه الخطوة تلفت الانتباه إلى شفتيك بعيداً  عن الوجه المتعب.

اقرئي: 4 أمور ابتعدي عنها قبل وضع الماكياج



شاركينا رأيكِ