كثّفي شعرك الخفيف!

الشعر علامة من علامات جمالك وأنوثتك


قد يكون الشعر الصحيّ المثالي غاية صعبة المنال أو حلماً يستحيل تحقيقه. فمشاكل الشعر التي تعترض طريقنا كثيرة، وأبرزها مشكلة الشعر الخفيف. نطلعك اليوم على الأسباب التي تؤدّي إلى بطء نموّ الشعر، وعلى كيفيّة العناية به لاستعادة كثافته، جزئيّاً أو كليّاً، كما وعلى الحيل التي من شأنها أن تساعد شعرك ليبدو أكثر كثافةً وجاذبيّة.

ما هو الشعر الخفيف؟

أن تعاني المرأة من شعر خفيف يعني أنّها تفتقد للكثافة واللمعان والمثاليّة التي نطمح إليها جميعنا. ويميل هذا النوع إلى التلف والتكسّر سريعاً، على خلاف غيره من أنواع الشعر، فيحتاج بالتالي إلى عناية خاصّة ودقيقة، أكان من ناحية المستحضرات التي نستخدمها بشكل يومي أم من ناحية العلاجات التي نطبّقها من وقت إلى آخر.

لماذا يصبح الشعر خفيفاً؟

لا شكّ في أنّك تلاحظين كثرة التغيرّات المناخيّة من حولك، غير أنّك قد لا تعلمين أنّها غالباً ما تؤثّر سلباً على صحّة شعرك وتسبّب له مشاكل عدّة، كالتجرّد من الكثافة مثلاً. في الواقع، قد يكون وراء نموّ الشعر البطيء عاملٌ وراثي، غير أنّ خطوات كثيرة قد تقومين بها من دون انتباه تؤدّي إلى حصولك على شعر خفيف مجرّد من الجماليّة التي تحلمين بها.

ما هي هذه الخطوات؟ إليك أبرزها:

الإهمال

كم من مرّة أهملت الاعتناء بفروة رأسك ولم توليها الاهتمام اللازم؟ أمرٌ في غاية الأهميّة أن تدلّكي فروة رأسك يوميّاً وأن تلجئي باستمرار إلى مغذّيات خاصّة بشعرك تدرّ عليه بما يحتاج إليه داخليّاً وخارجيّاً. بالإضافة إلى ذلك، لا بدّ لك أيضاً من تطبيق الأقنعة على نحو دوريّ، واللجوء إلى استخدام الزيوت الطبيعيّة، كزيت الخروع على سبيل المثال، هذا من دون أن ننسى تناول الفيتامينات، في بعض الحالات، على أن يكون ذلك باستشارة اختصاصي.

التعامل مع الشعر بقسوة

يبقى الحصول على شعر صحيّ هو الأساس، لذلك لا بدّ للتعامل مع فروة الرأس أن يكون لطيفاً. حين تستخدمين، مثلاً، مجفّف الشعر يوميّاً، أي حين تعرّضين شعرك لكميّة كبيرة من الحرارة باستمرار، تتسبّبين في تجريده من جماله وصحّته، وتسهمين بالتالي في تخليصه من كثافته. لذلك، ابتعدي عن المجفّف قدر الإمكان، واعتمدي على التجفيف الطبيعي.

اختيار المنتجات الخاطئة

لاختيار الشامبو المناسب الذي يعزّز صحّة فروة الرأس ويساهم في الحفاظ عليها تأثير كبير في بناء شعر قويّ وكثيف. في المقابل، يؤدّي اختيار المنتجات الخاطئة الخاصّة بالشعر إلى إضعافه. لذلك، احرصي على اختيار ما يناسب فروة رأسك بدءاً من الشامبو وصولاً إلى الكريمات والأقنعة، ولا تتردّدي في استشارة اختصاصي في ما يخصّ ذلك.

النقص في الرطوبة

يحتاج الشعر الجاف إلى وقت أطول من الشعر الصحيّ للنموّ والتحلّي بالكثافة. وانطلاقاً من هذا، لا تتردّدي قطّ في الحفاظ على رطوبة شعرك. كيف؟ إليك الإجابة: استخدمي شامبو وبلسم خاصّين بالشعر الجافّ، وذلك لتوسيع المسامات والسماح بنموّ شعيرات جديدة. ولم لا تغذّين شعرك أكثر باللجوء إلى الكريمات والأقنعة؟

أشعّة الشمس:

قد لا تعلمين أنّ أشعة الشمس تساعد في انقسام خلايا الشعر ونموّه، وبالتالي، يتراجع نموّ شعيراتك في فصل الشتاء. ولكن، انتبهي إلى التعرّض إلى أشعّة الشمس القويّة، لأنّها تضرّ بشعرك وتساهم في جفافه. لذلك، خذي الحيطة دائماً ولا تهملي ترطيب شعرك أو حمايته من الشمس بوضع قبّعة مثلاً.

نقص الغذاء

هل تعلمين أنّ النقص في العناصر الغذائيّة، كالبروتينات والزنك وفيتامين B والحديد والبيوتين، يساهم في بطء نموّ شعرك، وتجريده بالتالي من الكثافة المثاليّة؟ في الواقع، ولتتخلّصي من الشعر الخفيف، لا بدّ لك أن تحرصي على التزوّد بنسب عالية من العناصر المغذّية، وذلك من خلال الوجبات اليوميّة التي تدخلينها إلى غذائك.

كيف أجعل شعري الخفيف أكثر كثافة وجاذبيّة؟

إن كنت من صاحبات الشعر الخفيف، وتبحثين عن حيل سريعة تجعل شعرك أكثر كثافةً، إلى جانب خطوات العناية التي تحرصين على القيام بها ضمن الروتين الجمالي، تمعّني في قراءة الآتي:

– أعدّي الكعكة الخفيّة: أنّ تعدّي الكعكة الخفيّة قبل اعتماد التسريحة التي تريدينها يساعدك في زيادة كثافة شعرك، إذ تختبئ الكعكة تحت الشعر وتمنحه ارتفاعاً ملحوظاً. وللقيام بها، افصلي الخصلات الأماميّة عن بقيّة الشعر واسدليها للأمام، ثمّ خذي خصلة من منتصف الرأس ولفيها على شكل كعكة وثبّتيها. بعد ذلك، أرجعي الشعيرات الأماميّة على أن تغطّي بها الكعكة قبل إكمال تسريحتك.

– استعيني بالإسفنجة: إن رغبت في اعتماد تسريحة الكعكة العلويّة، وتعانين في الوقت نفسه من خفّة شعرك، استعيني بإسفنجة الشعر. وعن كيفيّة استخدامها، عليك إدخالها في ذيل الحصان الذي أعددته وتوزيع خصلات شعرك حولها وتثبيتها.

– املئي الفراغات بظلال العيون: إنّ ظهور الفراغات في رأسك هو من دلالات الشعر الخفيف، ولكنّ حيلة التخلّص من هذه المشكلة سهلة للغاية. الجئي إلى ظلال العيون من لون شعرك ذاته ولوّني الفراغات لتعطي انطباعاً بكثافة فروة رأسك.

– قلّلي تمشيط شعرك: إن عانيت من الشعر الخفيف، تجنّبي التمشيط أكثر من مرّة يوميّاً، إذ يحفّز ذلك فروة الرأس على إفراز زيوتها الطبيعيّة، ما قد يتسبّب في هبوط الشعر والتخفيف من مظهره الكثيف، هذا مع الإشارة إلى ضرورة استخدام مشط يتميّز بأسنانه المتباعدة.

– اعتمدي قصّة متدرّجة: من الحيل الرائعة التي تمنح الشعر كثافة، اعتماد القصّة ذات الأطراف المتدرّجة. فحين ينقسم شعرك إلى طبقات، يزداد مظهره ثقلاً وحيويّةً.

– استخدمي رذاذ رفع الشعر أو الـVolumizing Hairspray: قد يكون استخدام هذا المستحضر من الحلول السريعة التي تخلّصك من خفّة شعرك في وقت قصير، ولا سيّما إن اضطررت للخروج بطريقة مفاجئة. ولكن، لا بدّ من الإشارة إلى ضرورة الابتعاد عن الإكثار من تطبيقه، لأنّه يزيد من جفاف الشعر وبالتالي من تلفه.

لا تجعلي مشكلة الشعر الخفيف تعترض طرق رغبتك في إطلالة مثاليّة، جرّبي الحيل التي أطلعناك عليها اليوم واجعلي الجماليّة عنواناً ليوميّاتك.



شاركينا رأيكِ