Dyptique تحتفل بعيد متجرها الثامن في دبي


للاحتفال بعيد متجرها الثامن في دبي مول، اختارت علامة Dyptique الشهيرة أن تغمره بحلّة جديدة دخلت إليها العناصر الناعمة المتناغمة والمواد الفاخرة، فطغت أجواء الخصوصية التي عكست روح الدار كما وتداخلت شخصية الدار الباريسية مع الدفء الشرقي، لا سيّما مع تباين التفاصيل البسيطة مع لمسات البرونز الذهبي.

اقرئي: موسوعة غينيس تدخلها علامة تجارية جمالية

وفي هذا الصدد، لا بدّ من الإشارة إلى أنّ علامة Dyptique أبصرت النور مطلع ستينات القرن الماضي وكانت ثمرة صداقة جمعت بين كل من مصمّم الديكور Christiane Gautrot والرسّام Desmond Knox-Leet والمخرج المسرحي Yves Coueslant. وبدأوا مسيرتهم في تصميم الأقمشة، غير أنّ حبّهم للسفر والاستكشاف دفعهم إلى توسيع مجال عملهم. وفي العام 1961، ولدى تدشين متجرهم الأوّل، زيّنوه بعدد من الأغراض التي جمعوها أثناء رحلاتهم. أما في العام 1963، فابتكروا ثلاث شمعات رغبة منهم في ترجمة عشقهم للروائح الناعمة التي تأسر الحواس، فكشفوا عن شمعة Thé (برائحة الشاي) وشمعة Aubépine (برائحة الزعرور) وشمعة Cannelle (برائحة القرفة). وبعدها، تحديداً في العام 1968، أطلقوا عطراً يحمل اسم L’Eau (أي الماء). فكانت هذه المحطّات انطلاقة فلسفة تأخذ من البساطة الجريئة والأفكار الثورية عنواناً لها. وكان ذلك كلّه في باريس في جادة 34 سان جرمان في متجر يضمّ نافذتين أشبه بلوحتين، وهو ما يعرف بـDyptique فتمّ هكذا اختيار اسم الشركة. ولكن سرعان ما تحوّل هذا المتجر البسيط إلى سوق راقية يتوافد إليها العملاء والزائرون لاختبار عطور مميّزة وآسرة.

اقرئي: Rihanna تستوحي من الكواكب والنجوم

وبالعودة إلى متجر Dyptique في دبي مول، فلا بدّ من القول إنّه يحاكي أجواء المتجر الرئيس وإنّ الأجواء الدافئة تعمّه من دون شكّ. ويتجلّى سحره في الستارة البرونزية العاكسة التي اتّخذت من الأعمدة المنحوتة في المتجر الباريسي مصدر وحي لها والتي تدعو زائري المتجر إلى دخول عالم مجموعة مستحضرات مصمّمة خصّيصاً للعناية بالبشرة. أمّا الأرضية، فهي من السنديان وتزيّنها موجة من الأخاديد المصمّمة من النحاس باللون الذهبي. وكيف لا نذكر تجويفات الآرت ديكو التي برزت لتزيّن السقف وتعزّز جمالية الأجواء! ولا بدّ من الإشارة أيضاً إلى تفصيل آخر يعيدنا بالذاكرة إلى واجهة المتجر في شارع سان جيرمان، وهو اللوحة الجدارية التي تكتسي باللون الخمري والتي تظهر خلف القطع الحصرية الخاصة بمجموعة Collection 34.

اقرئي: هكذا تخلّصت Natalie Portman من مشكلة البثور في وجهها

وهذه مجموعة تنبع من روح Dyptique المميّزة وحسّها الإبداعي، وتنطلق من رغبة العلامة في تجسيد أجواء المتجر الباريسي الرئيس من خلال رائحة أبصرت النور قبل خمسين عاماً لتروي بها حكاية عواطف وأحاسيس تخالج كل من يدخل المتجر. وتشمل هذه المجموعة العطور الكلاسيكية التي تجمع أجمل روائح الدار المستوحاة من الطبيعة مثل عطر  L’Ombre dans l’Eau برائحة ورق التوت والورود وعطر Do Son برائحة وردة مسك الروم المرهفة وعطر Philosykos من وحي شذا شجر التين، بالإضافة إلى عطور أخرى مثل Benjoin Bohème وEau Mage وKimonanthe وÔponé، إلى جانب أغراض أخرى مميّزة من عالم العطور كقواعد للشموع من السيراميك والمعدن المزخرف والزجاج المنفوخ ودفاتر وشموع معطّرة.



شاركينا رأيكِ