مهيرة عبد العزيز تدخلنا إلى عالمها الجمالي


احتفلنا هذا العام باليوم الوطني الإماراتي مع الإعلامية الإماراتية مهيرة عبد العزيز التي أطلّت على غلاف مجلّتنا بأناقة وجمال ساحرين. ولم تتحدّث عن التجربة الجديدة التي تخوضها في برنامج “كلام نواعم” ولم تعبّر عن أمنياتها في هذه المناسبة وحسب، إنّما أدخلتنا أيضاً في تفاصيل عالمها الجمالي. فكيف أجابت عبد العزيز على سؤالاتنا وهل تشبهك الإعلامية الموهوبة بطريقة أو بأخرى؟

اقرئي: كيف أزيل الماسكارا المقاومة للمياه بسهولة؟

ما هي القاعدة الجمالية الأساسية التي تعجزين عن القيام بها بمفردك؟

أعجز في الواقع عن رسم خطّ الآيلاينر على جفنيّ. ومنذ سنة تقريباً تعلّمت وضع الرموش الاصطناعية، غير أنّني لا زلت لا أعلم كيفية تطبيق هذا المستحضر. أرسم الخطّ غير أنّه لا يبدو مثالياً قطّ.

ما هي مستحضرات الماكياج التي لا تفارق حقيبتك؟

مستحضرات التجميل التي لا تفارق حقيبتي قطّ هي البودرة المضغوطة وأحمر الشفاه.

اقرئي: هكذا تأخرين ظهور التجاعيد

ما هو مستحضر التجميل المفضّل بالنسبة إليك هذا الموسم؟

بين مستحضرات التجميل بشكل عام وليس مستحضرات الماكياج تحديداً، أختار علاج Botanical D-Tox من Sisley. وليست هذه المرة الأولى التي أستخدمه فيها، إذ جرّبته منذ عام تقريباً وأعدت اللجوء إليه هذا الموسم، وهو كريم أطبّقه على فترة شهر كامل.

هلّا تقدّمين للمرأة ثلاث نصائح جمالية أساسية تتّبعينها بنفسك؟

النصيحة الأولى للمرأة هي شرب المياه، علماً أنّني كنت أحرص في السابق على اتّباعها تماماً غير أنّني أهملها في الفترة الأخيرة، وهذا ما يؤثّر فيّ. فقد اعتدت سابقاً على شرب 3 ليترات من المياه يومياً، مع حدّ أدنى يصل إلى ليترين. والنصيحة الثانية هي ضرورة التخلّص من آثار الماكياج، أمّا النصيحة الثالثة والأهمّ، فهي اللجوء إلى الطرق الطبيعية التي تكون أحياناً أهمّ من المستحضرات التي نستخدمها عادةً، ومن الأمثلة على ذلك استخدام ماء الورد بعد إزالة الماكياج أو مزج زيت الزيتون مع المرطّب لمزيد من الترطيب للبشرة. فهذه الخطوات التي اعتادت أمّهاتنا وجدّاتنا القيام بها أهمّ من المستحضرات التي نستخدمها، بغضّ النظر عن ثمنها. وقد نصحني أحدهم في إحدى المرات باستخدام الصابون العربي بدلاً من جل الاستحمام لتجنّب جفاف البشرة ولمست النتيجة الفعلية لهذه الخطوة.

اقرئي: كيف تحولين أحمر الشفاه اللامع إلى مطفي؟



شاركينا رأيكِ